اتفرج | دلوعة السينما «الحب والأمومة والوطن»

الأربعاء 29 نوفمبر 2017 10:56
كتب: ندا عصام

 صوت العذب،  جمع بين الحب والوطن والأمومة، هي فاطمة أحمد كامل شاكر، معبودة الجماهير «شادية».. مازالت باقية بفنها سواء بأعمالها السينمائية أوالدرامية أو الغنائية.. الفنانة شادية الصوت المميز العذب، صوت مختلف الرشيق يحمل طاقة من السعادة والراحة.

نفكر ونسترجع أغاني الأمومة والوطن والرمانسية، لتغني شادية في حب مصر «يا حبيبتي يا مصر» التي تعد من أهم الأغاني التي قدمتها، بأداء مميز وعاطفة.. عجز أمامها  المطربون.. أيضًا أغنية « ادخلوها آمنين»، «مصر اليوم في عيد»، و«يا أم الصابرين».

  وتألقت في «سيد الحبايب يا ضنايا أنت» التي تأثرت بها وتأثر معها الجمهور، بعاطفة أمومة كانت من أقصى أماني شادية.. لتعيش دور الأم بكل تفاصيله من حنان لحب لخوف لإعطاء نصايح، وغيرها، وأبكت شادية، ملايين العالم العربي بهذه الأغنية المؤثرة. كما ابدعت في أغنية «إن راح منك يا عين» المعبرة عن الحب النقي، وذلك بصوتها وإحساسها الراقي، وأغنية «آه يا أسمراني اللون» التي اثني الجميع على إحساسها وصوتها والذي وضع بصماته عليها المبدع بليغ حمدي، إضافة إلي أغنية «الحنة يا حنة يا قطر الندي» وهي من التراث المصري القديم.

وغنت  «خد بإيدي» حبًا في الرسول، ويقول مطلع الأغنية: « جه حبيبي وخد بأيدي.. قلت له أمرك ياسيدي أمرك ياسيدي.. جه وعرفني طريقي وسكتي.. وفهداه وفنوره مشيت خطوتي». وقدمت «دلوعة الشاشة» دويتو مع العندليب الأسمر الراحل عبد الحليم حافظ، بأغنية «حاجة غريبة» من فيلم «معبودة الجماهير»، واستطاع أن يحقق الثنائي نجاحًا جماهيرًيا،  ثم «لحن الوفاء» الذي جمع بينهما أيضًا. إضافة إلي تريو أغنية «شبكنا الحكومة» التي جمعت بينها وبين الفنان عبد المنعم وسهير البابلي، في مسرحية «ريا وسكينة» وهي من أشهر أعمالها المسرحية. وغيرها من الأغاني التي قدمتها الفنانة شادية طوال مشوارها الفني الناجح مثل «يا بهية وخبرني»، و«خلاص مسافر»، و«ليالي العمر معدودة»، و«مكسوفة»، و«ألو ألو احنا هنا» والتي أدتها بروحها الخفيفة وخفة ظلها، ولا أحد ينسي «دبلة الخطوبة» التي مازالت حتي الآن يتم تشغيلها في إحدي المناسبات ويفرح بها الشعب المصري في احتفالاتهم، فلم توجد أغنية بعينها تميز شادية، ولكن جميع أغانيها تركت بها بصمة قوية.