«إسندني عشان دايخة» تمثال فرعوني.. يثير غضب "السوشيال ميديا" بعد «إله القطونيل»

الأحد 14 يناير 2018 12:51
كتب: أميرة عفيفي

 اشتهرت مصر في الآونة الأخيرة، بتماثيل مسيئة للتراث الفرعوني لدينا، فقد ابتكر مجموعة من المغمورين، بعض التماثيل التعبيرية أو تماثيل للشخصيات العامة، جعلت منهم أضحوكة حول العالم، منها التمثال الشهير بـ"إله القطونيل" الذي كان على هيئة رجل يرتدي قطعة من الملابس الداخلية، غير مفهموم الهدف منه، وتمثال آخر لـ"نفرتيتي"، وآخر "لعروس البحر"، سخر منهم الجميع، وغيرهم من التماثيل التي أثارت سخرية الجميع وطالبوا بإزالتها لينتهي الأمر بتمثال "اسندني عشان دايخة".

 

فقد تداول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي صورًا لتمثال يبدو وكأنه تمثال فرعوني ولكن هناك فرق شاسع فقد ظهر التمثال ويبدوا عليه علامات الإرهاق وشكله المائل جعل منه أضحوكة للمصريين مما جعلهم يطلقون عليه تمثال "اسندني عشان دايخة"، ونال سخرية الجميع، وطالب المصريين منفذوا تلك التماثيل بالتوقف عن الإبداع عند ذلك الحد لأن تماثيلهم تسئ للتاريخ المصري.