الحدوتة كلها.. ما وراء محمد رمضان و"نمبر وان"

الأحد 24 يونيو 2018 18:50
كتب: ندا عصام

يبدو أن محمد رمضان أو كما يسمي نفسه بـ"الأسطورة" مازال يثير الجدل حوله بشكل مبالغ فيه خلال هذه الفترة، والسوشيال ميديا اتقلبت عليه  بسبب تصرفاته العجيبة "اللي ملهاش مثيل الحقيقة"، فتعالوا نشوف الحدوتة الأخيرة اللي من أولها لأخرها.

 بداية من شهر رمضان الماضي، نشر "رمضان" فيديو تحدث من خلاله عن نجاح مسلسله "نسر الصعيد" الذي تربع على عرش المسلسلات الأخرى بأعلى نسب المشاهدة ، قائلا: "الحمد لله على أعلى نسبة مشاهدة لنسر الصعيد، إياك تفكر تسبق الفيراري.. انتظروا الأغنية كاملة على قناتي على يوتيوب اللينك ع البايو.. ثقة في الله نجاح ولا عزاء للأغبياء".



فجملة "لا عزاء للأغبياء" كانت فيها إهانة كبيرة لكم النجوم الكبار الذين شاركوا في نفس الموسم معه، وكفيلة لوحدها لتصنع مشاكل بينه وبين زملائه، الحقيقة الكل استغرب وعبر عن استيائه الشديد من الأسطورة لما فعلوا واصفا اياه بالتكبر والغرور الشديد، خصوصًا أن طول الوقت مفيش على لسانه غير كلمة "رقم واحد".

ومن هنا عدد كبير من الفنانين خرجوا عن صمتهم وعلقوا على ما كتبه وكان أشهرهم الشاعر أمير طعيمة، الذي انتقده وكتب: " أتمنى من أصدقائي الممثلين اللي هيقروا البوست ده أو هيوصلهم إنهم يمتنعوا عن مشاركة آل باتشينو الجيل في أعمال مستقبلية احتراما لأنفسهم ولجمهورهم حتى يعود لصوابه، وخاصة أن محمد رمضان عادة ما ينسب النجاح لنفسه فقط".





بينما علق أحمد السعدني، وكتب: " في فنان يكتب لزملائه لا عزاء للاغبياء مبروك لكل الزملاء على تعبهم وشغلهم وربنا يكرم الجميع سهلة على فكرة قول ورايا كده".




ومن جانب محمد إمام انتقده على طريقته بعد أن قال أحد معجبيه ان فيلمه "ليلة هنا وسرور" سيكون رقم واحد، فرد "إمام": "بلاش كلمة رقم واحد.. في ناس بتتقمص".




ولم يكتفي محمد رمضان، وشن هجومًا جديدًا قائلًا: "من أفضل صفات الأسود أنها لا تنشغل برأي الحمير فيها، أغنية نمبر وان قريبا".




كم الردود المهاجمة لمحمد رمضان، كانت بناءًا على ما قاله، وغلطه الكبير في الفنانين بدون مبرر، ولو افتكرت الموضوع خلص عند محمد رمضان تبقى غلطان، "لأ طبعًا"، نزل بكليب جديد بعنوان "نمبر وان"، وده بقى عشان يبقى زيادة تأكيد وأنه فعلا رقم واحد على الساحة الفنية.



وكانت الجمل اللي بيأكد من خلالها محمد رمضان، إنه نمبر وان، كالتالي: " القمة هى طموحي و اختياري والنجاح بيحب يدق داري، معايا كل شئ مباح , طريقي سالك بالنجاح.. اسطورة ماشية باكتساح .. وكل قفل وله مفتاح"، وبعدها احتفل "رمضان" بتخطي كليبه للمليون الأول عبر "يوتيوب"، معلقًا: " الحمد لله ربنا يقدرني واسعد جمهوري ولا عزاء للأذكياء".




وفي نهاية الحكاية انقسمت الأراء لمؤيد ومعارض فمنهم من رأى أنه أمر عادي والأخر لم يعجبه الوضع على الإطلاق مؤكدين إنه متكبر والغرور نهايته "وحشة".