الدمرداش: لن أسمح بوجود واسطة أو محسوبية داخل نادي الزهور

الثلاثاء 14 نوفمبر 2017 18:57
كتب: عادل نصار

قال الدكتور محمد الدمرداش، نائب رئيس مجلس الدولة والمرشح لرئاسة نادي الزهور، إن النادي بيته الثاني، والذي لعب به في فترة الثمانينات وأوائل التسعينات، ومارس لعبة المصارعة والجودو.

وأضاف الدمرداش، خلال حواره  على فضائية «أون سبورت» اليوم، أنني قضيت ما يقرب من 35 عاما من عمري داخل نادي الزهور، حيث شاركت كعضو مجلس إدارة  مع  الفريق زاهر عبد الرحمن واللواء مهندس محمود طاحون.

وتابع الدمرداش :" ترشحي لخوض انتخابات نادي الزهور بعد دفع الجميع ، من بينهم اللواء أحمد الفولي والفريق زاهر عبدالرحمن بالترشح على منصب رئيس مجلس إدارة نادي الزهور، من اجل تطوير نادي الزهور، خاصا الرياضة والخدمات التى تعاني معاناة مؤلمة".

 

وشدد على أنه في حال تولي منصب رئيس مجلس إدارة نادي الزهور لن يكون هناك محسوبية او واسطه في الالعاب الرياضية كما يحدث داخل النادي".

 

وأكد أن قائمتي معظمها شباب وهم ، المستشار إيهاب الشريطى نائب الرئيس، على أحمد عادل على السيد أمين الصندوق، وأعضاء فوق السن، أسامة محمد،شريف العاصى، شاهيناز أحمد، عمرو طاهر، محمد عبد الله الجمل، محسن عاطف، وتحت السن، محمد مطيع، مؤمن عادل فوزى، وهادية حسنى.