العصر المالي الجديد يمنع صلاح من الرحيل عن ليفربول

الأحد 17 فبراير 2019 14:15
كتب: محمد جمال

طمأنت التقارير الصحفية الواردة خلال الساعات القليلة جماهير ليفربول على مستقبل محمد صلاح ونجوم الريدز مع الفريق خلال الفترة المقبلة.

وسيطرت حالة من القلق على جماهير ليفربول خوفًا من رحيل محمد صلاح عن ملعب الآنفيلد في الصيف المقبل في ظل وجوده ضمن اهتمامات العديد من الأندية وعلى رأسها يوفنتوس الإيطالي وتكرار ما حصل من قبل مع كل من سواريز وكوتينيو.

وأكدت التقارير أن ليفربول لم يعد قلقًا من تكرار سيناريو رحيل نجومه في السنوات الأخيرة، مع الدولي المصري محمد صلاح.

وقالت صحيفة "ميرور" البريطانية، إن سيناريو رحيل الأوروجوياني لويس سواريز والبرازيلي فيليب كوتينيو إلى برشلونة، غير وارد مع صلاح، أو أي نجم آخر في الريدز.

وأكدت الصحيفة، أن تحقيق ليفربول لأرباح سنوية تصل إلى 125 مليون إسترليني، يضع النادي في المنطقة الآمنة التي لن يخسر خلالها نجومه بسبب حصولهم على عروض ضخمة.

وأشارت إلى أن ليفربول كان في حاجة إلى أموال عندما وافق على رحيل سواريز في عام 2014 مقابل 65 مليون جنيه إسترليني.

وأوضحت أن ليفربول كان غير قادر على إبقاء كوتينيو في أنفيلد، عندما عرض برشلونة 105 ملايين جنيه إسترليني في يناير 2018.

وشددت الصحيفة على أن ليفربول دخل الآن عصرًا ماليًا جديدًا، بعد أن نجح الملاك في تحويل الوضع المالي للنادي إلى الأفضل.