اتفرج| «المو» يزور أطفال مستشفى المنصورة

الأحد 11 مارس 2018 13:16
كتب: عادل نصار

«كل يوم يفاجئنا بمفاجأة جميلة، حديثة الساعة دائما، مصدر فرحة الملايين».. أنه «المو» محمد صلاح، الذي ظهر في لفتة إنسانية جديدة، بعد أن أجرى نجم مصر وليفربول الانجليزي مكالمة بالفيديو لمدة ساعة، بأطفال مستشفى المنصورة، لأمراض الكلي والسرطان القلب، تحقيقا لرغبتهم.  


وعلى الرغم من أن صلاح، كان يستعد وقتها لمباراة مهمة جدا وقمة نارية، لكنه خصص جزء من وقته لرفع الروح المعنوية للأطفال الذين طلبوا لقاءه.


من جانبة قال الدكتور أحمد الرفاعي، مدير مستشفى الأطفال الجامعي بالمنصورة، إن مكالمة اللاعب محمد صلاح، لاعب نادي ليفربول الإنجليزي، كانت من أجل تسليط الضوء على معاناة الأطفال المرضى.


وأضاف "الرفاعي"، خلال مداخلة هاتفية في برنامج "دفتر أحوال"، عبر فضائية "العاصمة"، أنه أراد أن يقوم بخدمة الأطفال ورفع معنوياتهم حيث إنهم يخضعون لجلسات غسيل كلوي، والبعض في حاجة إلى زرع كلى، موضحة أن طبيبة قامت بالتواصل مع محمد صلاح ونجحت في ذلك.


وتابع: "صلاح اتصل بالأطفال والناس كلها بتابع أخباره لأنه نجم عالمي، وبشائر الخير اللي هتحل على المستشفى هتبقى بفضل صلاح بعد ربنا".


وأكد أن وحدة الغسيل الكلوي بالمستشفى بها 80 طفل لهم ظروف خاصة، مشيرًا إلى أن حلمهم كان أن يتواصلوا مع اللاعب محمد صلاح


وأضاف أنهم وصلوا إلى أسرة اللاعب محمد صلاح، ووالدته ساعدتهم في الوصول إليه، متابعا أن محمد صلاح بالفعل تواصل مع الطفل عبر الصوت والصورة، منوهًا بأن حالة الأطفال تحسنت بعد المكالمة.


وتابع أن الأطفال يعدون مفاجأة كبيرة للاعب محمد صلاح تعبيرا منهم على حبهم له.


ولم تكن هذه هى المرة الأولى لـ أبو مكة، يظهر فيها في لقطة إنسانية رائعة مع الأطفال، حيث قدم الـ «تي شيرت» الخاص به لمشجع «ليفربولي» طفل، طلبه منه، واستجاب له على الفور.


ويحقق صلاح، نجاح كبير في الدوري الانجليزي، ووصل للقب هداف الدوري الانجليزي وحطم العديد من الأرقام القياسية العالمية.