بسبب تذاكر المترو.. وصلة «ألش» بين محمد صلاح والسعدني

الأحد 13 مايو 2018 15:19
كتب: بسمة قاسم

 حكى النجم الشاب أحمد السعدني، عن موقف تعرض له منذ سنوات طويلة خلال استخدامه لمترو الأنفاق، وذلك عبر صفحته الشخصية بموقع التدوينات القصيرة «تويتر»، وكتب تغريدة قائلا: "مره ركبت زمان المترو و قاطع تذكره للتحرير المحطه عدت و معرفتهاش كانوا مسمينها مبارك باين او السادات اربط انت انها ٦ اكتوبر لوحدك، المهم فضلت قاعد لحد اخر الخط التحرير مجاش الناس كلها نزلت نزلت انا كمان في حلوان بحط التذكره الباب علق جم دفعوني ١٠٠ جنيه غرامه".

 

وتفاعل معه الجمهور وجاء تعليق من أحدى متابعيه ويبدو أنه أزعجه وكان التعليق كالتالي: " هو انت هتركب مترو. سبحان الله ده انت تلاقيك عندك.معرض سيارات وكل بتغير عربيه. الفنانين دولا غير ناس العاديه ده انت لو ركبت المترو يمكن يقولك المترو  ده هديه ليك يافنان   اكتر ناس مستفدين من البلد فنانين   اي خدمه بتخلص في ثواني علشان نجوميه".

 ليرد عليها السعدني قائلا: " انا كاتب زمان لم ادعي الفقر، وعندي عربيه واحده و موتسيكل بركبه اكتر من العربيه بس يا رب اجيب معرض مش حكره طبعاً، واكيد الفنانين غير عشان الفنان علي الاقل مبيعرفش يكره حد، وعمري ما اخدت حاجه مش حقي و عمري ما حعملها، وعلي الاقل احنا بنشتغل بال ٢٠ ساعه اشك حضرتك تقدري".


 

 

 ويبدو أن حديث أحمد السعدني ودفاعه عن نفسه لفت انتباه اللاعب المصري والدولي ونجم ليفربول «محمد صلاح»، ليدخل هو الآخر ويمازحه على هذا الأمر قائلا: " اه بس أكيد الموتسيكل ده مبيمشيش علي الأرض زي الموتسيكلات العادية".


 

ليرد عليه السعدني ضاحكا: " طب و المصحف الفانوس الوراني مكسور كمان".

 

ويعود «صلاح» ويرد ضاحكا: " لا انا هطلع من تويتر قبل متقولي خده صلحه يا صلاح".

 

ليرد عليه السعدني قائلا: " الله الغني ربنا يخليلي صلاح اللي عندي يصلحهولي".