للرؤساء فقط.. أغرب 5 هدايا تلقاها السياسيون حول العالم

الثلاثاء 13 مارس 2018 14:03
كتب: نهى حمدي

 "تهادوا تحابوا" هكذا نعرف نحن البسطاء الذين لا يملكون لا سلطة ولا جاه، وإنما عند السياسيين والقادة، الهدية ليست للمحبة، على قدر ما لها مغزى واختيارها يأتي بناءً على معايير دبلوماسية أو توصيل رسالة معينة لمتلقي الهدية، وفي أحيان كثيرة اختيار الهدية يأخذ سكك أخرى لدرجة تثير السخرية، وفي أمثلة كثيرة لهذه الهدية جمعنها  لكم في هذا التقرير.


ألبوم غنائي

أثارت هدية الرئيس الصيني "شى جين بينجوهو" للملكة إليزابيث السخرية، فهو قدم لها ألبومين من الموسيقى الشعبية من غناء زوجته "بنغ لي يوان"، وكان اختياروا لهذه الهدية تحديدًا ردا على إهدائها له مجموعة من قصائد شكسبير المكتوبة على الجلد في صندوق مذهب، تكريما لزيارته الأخيرة إلى المملكة المتحدة.


بطاطا  وزر كرتوني

العلاقات بين روسيا وأمريكا ليست على ما يرام كما نعرف، لتاتي  نوعية الهدايا التي  يقدمها  الدبلوماسيون والرؤسا لبعضهم لتزيد من التوتر بينهما، ففي  إحدى المرات قدمت هيلاري كلينتون لنظيرها الروسي سيرغي لافروف، هدية عبارة عن زر أحمر على قاعدة بلاستيكية صفراء يشبه أزرار الافلام الكرتونية كتب عليها كلمة إعادة تشغيل بالإنكليزية Reset وبيرغروزكا Peregruzka بالروسية، وكانت فكرتها إعادة التشغيل والانطلاق في علاقات أفضل، لكن المشكلة أن الترجمة إلى الروسية كانت غلط وكلمة «بيرغروزكا» تعني إفراط في التحميل أو حمولة زائدة.

وفي مرة أخرى قدم وزير الخارجية جون كيري لـ "لافروف" رأسين من بطاطا أيداهو، وأوضح كيري أنهما كانا يتحدثان خلال عطلة الميلاد حول أيداهو، حيث كان كيري يمضي إجازته، فقال له لافروف إنه سمع ببطاطا أيداهو الشهيرة، فما كان من كيري إلا أن جلب له أكبر حبتي بطاطا من تلك المنطقة.





لحم ضأن

أما الرئيس الأميركي الأسبق جورج دبليو بوش فكان من أكثر الرؤساء الذين تلقوا هدايا غريبة، مثل لعبة بناء المفردات اللغوية من سلطان بروناي، وحيوان "تنين الكومودو" من اندونيسيا، وقيثارة كهربائية من رئيس فيتنام، ولعل أغرب هذه الهدايا كانت شحنة الـ300 رطل من لحم الضأن غير المطبوخ والتي قدمها له رئيس الارجنتين في عام2003 كهدية شخصية لأسرته.


جمل

وعرفان للجميل  الذي قامت به فرنسا في طرد المتشددين من مدينة تمبكتو دولة مالي في عام 2013، أرسلت الحكومة المالية  جملا للرئيس الفرنسي فرانسوا أولاند ونظرا لعدم وجود مساحة كافية لرعاية الجمل في قصر الإليزية، فقد ترك أولاند الهدية في رعاية إحدى أسر المدينة ليكتشف بعد ذلك أنها قامت بذبحه وطهيه، ما دفع الماليون الذين شعروا حينها بالحرج إلى إهداء أولاند جملا أكبر وأفضل في الشكل.




حيوانات أليفة ومتوحشة

وينضم الرئيسي الروسي فلاديمير بوتين، غلى قائمة الرؤساء الذين نالوا  هدية بالجملة وعجيبة في نفس الوقت، فقد تلقى  عدد من الكلاب  ولعل أشهرها الكلب بوفي الذي تلقاه عام ٢٠١٠ من بلغاريا، ونمر سيبيري كان من ضمن الهدايا بالإضافة إلى غزالين من كازاخستان، وطبعا تلقى خلال السنوات الكثير من الهدايا الغريبة لعل أشهرها روزنامة إباحية صممت وصورت خصيصا له.