بكائيات بسمة وهبة .. "اللي هيروح ضيف معاها هيعيط"

الأربعاء 23 مايو 2018 21:00
كتب: ندا عصام

في البداية كده أول لما تعرف إن بسمة وهبة عامله برنامج جديد، تلقائيا هتتأكد إن الضيوف هيتنكد عليهم، وهتشوف منهم جانب تاني خالص حزين، وحاجة كده «تقهر القلب»، وبصراحة ده مش جديد على بسمة، في كل برامجها وحتى أخرهم «شيخ الحارة»، الذي اضطرت لعمل جزء ثاني منه بعد نجاح الجزء الأول، وارتبطت إذاعته بشهر رمضان، لازم الضيف يمشي، وهو«معيط».

رمضان 2018

وفي الجزء الثاني من برنامج «شيخ الحارة»، الذي يعرض في هذا الموسم الرمضاني استضافت بسمة وهبة، الفنانة أمينة، وبكت بكاء شديد عندما سمعت أسماء أولاها «يوسف وعمر»، وكان السبب وراء ذلك تقصيرها في حقهم، ولم تتمالك نفسها أيضًا عندما سألتها عن مدير أعمالها المتوفي التي كانت تعتبره أخ وصديق، مما جعلتها تخرج فاصل إجباري على الهواء .




وتأثرت منة فضالي، في حلقتها عندما روت تفاصيل واقعة اختطافها والاعتداء عليها، مؤكدة أن هذه الواقعة دمرتها نفسيًا وأصبحت مريضة بالفوبيا، قائلة : «أنا مش محتاجة أعمل أفلام وعمري ما أذيت حد».



وعندما حل الفنان سمير صبري، على بسمة وهبة، تأثر جدًا في بداية الحلقة، وظهرت دموعه، وكان السبب وراء ذلك عندما ظهرت أمامه صورة النجم الراحل نور الشريف، مؤكدًا أنه صديق عزيز عليه.




رمضان 2017

استضافت بسمة وهبة، في برنامجها «شيخ الحارة» ولكن في الجزء الأول العام الماضي عدد كبير من الفنانين الذين دخلوا في نوبة بكاء، وكان أبرزهم سما المصري المعروف عنها أنها قوية، ولا يؤثر فيها كلام الناس، ولكن انهارت بالدموع عندما رأت فيديو تحدث شخص فيه عن طريقة موتها وكيف ستدفن، قائلة لبسمة: «أن لو كنت اعرف انك هتعرضي الفيديو ده مكنتش جيت».




سعد الصغير الناس على طول بتشوفه بيضحك وبيرقص، لكن سيرة والدته "تخليك تشوفه شخص تاني خالص"، وعندما وجه لها رسالة في البرنامج دخل في نوبة بكاء، وقال: «لو جرالك حاجة مش هغني تاني وأقعد أبكى عليكى العمر كله، ولو غنيت هبقى كده بضحك عليكى وبضحك على ربنا».




 الكلام عن والدتها جعلتها مباشرة تبكي على الهواء، فعندما روت النجمة لوسي، تفاصيل أول مرة تقوم بضربها، بكت بحرقة وتأثرت، فعلى الرغم من أنها كانت تمتلك الطيبة والحنية، ولكن في نفس الوقت أكدت أنها كانت حريصة على أن تربيها بشكل جاد.  


 حب رانيا محمود ياسين، لوالدها النجم محمود ياسين، جعلها تلقائيًا تبكي عندما شاهدت صورته، وده سبب تأثرها وحبها الشديد له، قائلة: «هو كياني وبتأثر لما بشوفه».