تحليل «DNA» يثبت: الجثة المستخرجة من البحر لفقيد حادث ستانلي

الخميس 11 يناير 2018 13:16
كتب: متابعات أتفرج

تسلم المستشار مصطفى هاني زكي، المحامي العام الأول لنيابات شرق الإسكندرية الكلية، الخميس، نتائج تحاليل الحمض النووي الـ«DNA» للجثة التي تم انتشالها من بحر الإسكندرية، منذ أيام، وأفادت بأنها جثة محمد حسن شوقي المعروف بـ«ماجيسكو»، وعلى الفور صرح المحامي العام بتسليم الجثة المتحفظ عليها بمشرحة الإسعاف إلى أهليته ودفنها.

 

وقال والد المتوفى إن تحليل الحمض النووي أثبت أن الجثة التي تم انتشالها منذ أيام هي نفسها جثة نجله، مشيرا إلى أنه في طريقه لتسلمه ودفنها بمطروح.

 

كانت فرق الإنقاذ النهري بالإسكندرية قد انتشلت، الاثنين الماضي، جثة منتفخة لشخص عاري الجسد من بين الصخور بالقرب من كوبري ستانلي، وشككت أسرة لجثة لابنهم وطلبوا إجراء تحليل الحمض النووي، ما أدى لمعاودة البحث مرة أخرى بمياه البحر.