تشهد أول قُدّاس لعيد الميلاد.. 10 معلومات عن كاتدرائية العاصمة الإدارية

السبت 6 يناير 2018 18:38
كتب: محمد حامد أبو الدهب

تشهد كاتدرائية ميلاد المسيح بالعاصمة الإدارية الجديدة، مساء اليوم السبت، أول مراسم دينية لعيد الميلاد المجيد، التي يرأسها البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية، وبطريرك الكرازة المرقسية، بحضور الرئيس عبد الفتّاح السيسي، وكبار رجال الدولة، وأساقفة الكنيسة القبطية.

وتستعرض السطور التالية أبرز 10 معلومات عن الكاتدرائية الجديدة.

أمر الرئيس السيسي العام الماضي ببناء أول مسجد وكنيسة بالعاصمة الإدارية الجديدة، وأعلن تبرعه بمبلغ مالي لعملية البناء.

وعد الرئيس بافتتاح الكنيسة تزامنا مع احتفالات عيد الميلاد للأقباط الأرثوذوكس.

تعتبر كاتدرائية ميلاد المسيح أكبر كنيسة في الشرق الأوسط.

تتسع الكاتدرائية لـ 8200 فرد.

تشمل طابقًا أرضيا، وصحنا، ومنارة بارتفاع 60 مترًا.

تقع الكاتدرائية الجديدة شرق مشروع أرض المعارض، وجنوب الحديقة المركزية بالعاصمة الجديدة.

شُيّدت الكنيسة على مساحة 15 فدانا " ما يعادل 63 ألف متر مربع".

أقيم مقر الكاتدرائية الرئيسي على مساحة 7500 متر مربع.

وتتسع كنيسة الشعب الموجودة بالكاتدرائية لنحو ألف شخص.

تحتوي الكنيسة على ساحة رئيسية، ومبنى المقر البابوي، وصالة استقبال، وقاعة اجتماعات، ومكاتب إدارية.