تعاويذ غريبة في كلمات الأغاني.. والهضبة اللي بدأ بـ (ولعنتش)

الأحد 29 يوليو 2018 13:58
كتب: نيرفانا سامي

كم مرة توقفت أمام أغنية، وقمت بإعادتها أكثر من مرة حتى تحاول سماع كلمة من اللوغاريتمات او التعويذات التي تخرج من السماعات، وفي الآخير تستسلم للأمر الواقع وتحفظ الأغنية بنفس الطريقة التي سمعتها بها، وأفضل مثال على ذلك لعنة (سعد نبيها) في أغنية العيد فرحة التي ضرب أجيال (الله يسامحك يا فنانة صفاء).

ولكن في الحالة السابقة نتهم أنفسنا بالطرش فالذنب ذنبنا نحن وليست المشكلة في المطرب أو مؤلف الأغنية، ولكن ماذا لو كان المطرب متعمد (يزاولنا)، ويستخدم لفظ غريب انتهى من عام 1930 مثلاً، أو استخدام كلمة شائعة بطريقة نطق مختلفة أو كما فعل الفنان إيهاب توفيق واستخدم كلمة لم يجد لها علماء اللغة أي وجود او معنى؟

عمرو دياب(ولعنتش)
بدأ ظهور المصطلحات الغريبة في حياة جيل الثمانينات والتسعينات مع ظهور أغنية (هتمرد ع الوضع الحالي) للهضبة عمرو دياب من فيلم (آيس كريم في جليم)، ورغم جمال الأغنية وأيضاً جمال جاكيت الفنانة سيمون الأصفر، إلا أن الهضبة استخدم مصطلح (ولعنتش)، ولم نفهم حتى اليوم، هل نطق عمرو دياب كلمة (معدتش) بشكل خاطئ أم أن (ولعنتش) كلمة من لغة مختلفة!!

إيهاب توفيق (داني)
للأسف لم يتوقف بحث مواليد الثمانينات والتسعينات عن معنى (ولا عنتش) فقط، ولكن الآمر تطور بإصدار الفنان توفيق أغنية شبابية باسم (داني)، وإذا وجدت معنى لهذا الشفرة اللغوية الغريبة نرجوا أن توضح لبقية أبناء جيلك معناها، والأزمة أن شباب العجمي في ذلك الوقت (كانوا بيشغلوا داني في الووكمن) وكأنهم يعرفون معنى الكلمة!


محمد منير (مانيش) تجربة تعويذة اللغة كانت هذه المرة مختلفة، فبمجرد سماعك أغنية (عنقود العنب) سوف تنسجم مع الموسيقى الهادئ حتى تتفاجئ أن أول كلمة في الأغنية هي (مانيش) فتقف ثانية حائر ما بين معنى الكلمة ووضعها في الأغنية (ليه كدة يا كينج؟!)


مرسال لحبيبتي (معنتش)
رغم جمال أغنية مرسال لحبيبتي، إلا أنك ستقف للحظات أمام مقطع (مانيش عارف ده جوابي الكام معنتش بحسب الصفحات) لتجد نفسك أمام مشكلتين، الأولى (مانيش) والثانية (معنتش) ولكن لأنك مستمع جيد لمحمد منير وعمرو دياب ومرت عليك تعويذات لغوية من قبل سوف تتخطى الآمر سريعاً وتستمتع بالأغنية (والا كأن حصل حاجة).


حماقي (مايني) وأخر عنقود التعويذات ومسك الختام كان من نصيب الفنان محمد حماقي صاحب واحدة من أغرب الكلمات التي جاءت في أغنية في القرن الواحد والعشرين، وهي (ما تميني مايني مايني مايني وليميها) ولكننا أصبحاً الآن نعطي نفس رد فعل الفنان أحمد فهمي في فيلم سمير وشهير وبهير (أنا خلاص مش هتفاجئ).