اتفرج| حكاية أحمد السقا مع أهل منشية ناصر.. «حد لي شوق في حاجة»

الأحد 11 مارس 2018 17:17
كتب: نيرفانا سامي

شخصية إبراهيم الأبيض من أهم الشخصيات التي قدمها أحمد السقا خلال مشواره الفني، ومن الظلم أن يكتب نجاح الفيلم بإسم السقا حتى وإن كان هو البطل، وفي رأي الشخصي أن الراحل العظيم محمود عبد العزيز من خلال هذا العمل قدم درس حقيقي عن كيف يكون الفنان العالمي، الحقيقة أن العمل بأكمله كان أكثر من رائع بكل المقاييس.



ولكن هناك قصة هامة جمعت أحمد السقا وأهل منطقة منشية ناصر التي شهدت تصوير العمل بالكامل، حيث صرح السقا في لقاء له مع الفنانة إسعاد يونس في إحدى حلقات برنامج (صاحبة السعادة) أن أهل المنطقة كانوا يرفضون التصوير في شوارعهم، ولكنه استطاع هو والمخرج مروان حامد إقناعهم بطريقة مبتكرة، وذلك عن طريق زيارة منازل أهل المنطقة وتناول الطعام مهم وتعريفهم بالسينما وقصة الفيلم وأنه لن يعكس صورة سلبية عن أهل المنطقة لمدة شهر ونصف، حتى وافقوا في الأخير، كما ذكر في حواره أن تصوير الفيلم في منطقة منشية ناصر كان السبب في دخول عدد كبير من أهل إلى العمل في صناعة الأفلام السينمائية.