حوار| محمد عبد المعطي: "ياسمين صبري تستحق بطولة حكايتي.. ونجاح المسلسل توفيق من ربنا"

الخميس 23 مايو 2019 14:58
كتب: ندا عصام

محمد عبد المعطي: "ياسمين صبري موهوبة.. والمنظومة المتكاملة سبب جذب الجمهور لـ حكايتي"


محمد عبد المعطي: "الجمهور هو اللي بينجح ويفشل العمل.. ومبسوط من ردود الأفعال على حكايتي"


على الرغم من أن السيناريست محمد عبد المعطي، قدم أعمالًا فنية في فترة قليلة، ولكنه استطاع أن يفرض نفسه على الساحة الفنية بأفكاره والقصص التي جعلت المشاهد ينجذب لها من أول حلقة، وهذا ما حدث في الموسم الرمضاني الحالي، من خلال مسلسل "حكايتي"، التي خاضت عن طريقه الفنانة ياسمين صبري، أولى بطولاتها المطلقة في عالم الدراما، فقدم قصة مناسبة وملائمة لكل بيت مصري خطفت الأنظار من خلال صراع العائلات بشكل بسيط وسلس غير مبالغ فيه، ولاقى تفاعلا كبيرًا من قبل الجمهور على السوشيال ميديا مشيدين بالقصة المكتوبة بحرفية شديدة، إضافة إلى شخصيات النجوم التي كانت مفاجأة كبيرة.

 

 في البداية.. كيف استقبلت ردود الأفعال حول مسلسل "حكايتي" ؟

مبسوط جدًا من ردود الأفعال، والحمدلله الجمهور سعيد ومتابع للعمل وفي الأول والأخر بنشتغل لهم.


ما هو أكثر رد فعل أعجبت به بعد مرور عدد كبير من الحلقات؟

 كل ردود الأفعال بالنسبة لي مبسوط منها، ولكن أكثر رد فعل أعجبت به هو انتظار الجمهور للمسلسل من حلقة للآخرى، خاصًة أن الأحداث فيها عامل جذب يجعلهم ينتظرون الحلقة بفارغ الصبر.

 

 هل كنت متوقع نجاح العمل من البداية؟

مبدأ التوقع لا أحبه من الأساس، أنا قدمت شغل جيد وفي النهاية التوفيق والنجاح توفيق من ربنا.

 

من وجهة نظرك ماهي عوامل الجذب التي دفعت الجمهور ينتظر المسلسل؟

"المنظومة المتكاملة"، لأن إذا كان هناك عامل ضعيف فالطبع سيضعف العمل بأكمله، ولكن في "حكايتي" موجود بطلة موهوبة مثل ياسمين صبري ولها جمهور كبير، ومخرج كبير مثل أحمد سمير فرج، وشركة كبيرة صرفت على العمل دون بخل، وسيناريو جذب الجمهور، إضافة إلى الأبطال الموهوبين.

 


ما هي أكثر شخصية كانت صعبة على الورق؟

لا توجد شخصية بعينها، ولكن كل الشخصيات كانت صعبة، خاصة أنهم غيروا جلدهم تمامًا عن أي أعمال سابقة، وكل شخصية تأثر بها المشاهد سواء كان تعاطف معها وأحبها أوالعكس.

 

 حدثني عن التعاون مع الفنانة ياسمين صبري؟


التعاون مع ياسمين صبري، جميل قائم على الإحترام والصداقة والود، وهي فنانة موهوبة ومحترمة ولها قاعدة كبيرة من الجمهور، بها مميزات كثيرة تدفع أي شخص التعاون معها وهو مبسوط.

 

"حكايتي" هو البطولة الأولى لـ ياسمين صبري.. هل تستحقها؟

بالطبع ياسمين صبري، تستحق البطولة، لأن كما قولت هي موهوبة وشاطرة، وأنا أشجع هذا لكل الفنانين خلال السنوات المقبلة، قائلًا: "لازم طول الوقت ندي فرًّص".

 



ما هي الصعوبات التي واجهتها في المسلسل؟

وقت العملية التي خضعت لها، خاصة أني مازلت وقتها أواصل كتابة الحلقات الأولى، فكانت فترة صعبة جدًا ولكن "الحمدلله ربنا بيعوض".

 

هل كان هناك أكثر من إسم للمسلسل؟

 لا.. الإسم الوحيد هو "حكايتي"، واتفقنا عليه، وفريق العمل انبسط منه جدًا.

 

ما هو المقياس الوحيد لنجاح أي عمل فني؟

فيما قبل توفيق ربنا وأن العمل يكون عناصره مكتملة، ولكن فيما بعد الجمهور هو العامل الأساسي "هو اللي بينجح وهو اللي بيفشل".

 

من اختار كارمن سليمان لغناء تتر "حكايتي"؟

كان هناك اتفاق واختارنا كارمن سليمان، وبعدها الشركة المنتجة تواصلت معها وقدمتها بصوتها، والأغنية كلماتها بسيطة ملائمة مع حدوتة المسلسل، وقريب من قلوب المشاهدين.

 

 ما الذي تتمنى تقديمه الفترة المقبلة؟

 الجديد هو السينما وفي فكرة منتظر تتبلور لأنها مازلت في مرحلة البداية ولكنها تميل إلى الساسبنس.

 

حدثني عن فيلم "كل سنة وأنت طيب" وهل سيتغير اسمه؟

"كل سنة وأنت طيب" قصة تامر حسني وتحدثنا فيها منذ سنوات طويلة وتعبنا فيه، واتمنى ينال استحسان الجمهور.

 

وماذا عن التعاون مع النجم تامر حسني؟

 تامر حسني، أخويا وصديقي ونجم كبير "ميجا ستار"، وهو إنسان متواضع يحب الخير لجميع من حوله، وعلى المستوى الإنساني أكثر من رائع.

 

من وجهة نظرك ما الذي يميز تامر حسني عن أي فنان آخر؟

تامر حسني، يميزه أشياء كثيرة أهمها "أنه عايز الناس كلها ناجحة ومبسوطة، وأنا الحقيقة بحبه جدًا.

 

سبب قلة أعمالك السينمائية؟ وأيهما تفضل الدراما أم السينما؟

 لا أفضل شئ على الآخر أحب الإثنين، وسبب قلة أعمالي السينمائية هي ظروف ليس أكثر، خاصًة أن الأعمال الدرامية تأخذ وقتًا كبيرًا.