خلاف كبير بين ميسي وبيكيه يهدد استقرار برشلونة

الثلاثاء 2 أكتوبر 2018 15:59
كتب: محمد جمال

فجرت العديد من التقارير الصحفية مفاجأة من العيار الثقيل بخصوص وجود أزمة كبيرة بين الثنائي ليونيل ميسي وجيرارد بيكيه لاعبي برشلونة خلال الآونة الاخيرة.

وأكدت التقارير الإخبارية، أن العلاقة بين نجمي برشلونة ليست على ما يرام بسبب النتائج السلبية الأخيرة للفريق الكتالوني، وإهداره لسبع نقاط في آخر ثلاث جولات بالليجا.

وذكر برنامج (إل شيرينجيتو) عبر قناة (ميجا) المحلية، أن المدافع الإسباني المخضرم أبدى استياءه من ميسي لعدم تحدثه، بصفته قائدا للفريق، لوسائل الإعلام، عندما تكون النتائج سلبية، لدعم الفريق.

وذكر المصدر أن بيكيه اتهم ميسي بأنه "لا يتحدث إلا عندما يكون خارج أوروبا، مع الأرجنتين".

وأضاف أن ميسي رد على الإسباني المعتزل مؤخرا اللعب الدولي مع بلاده عقب مونديال روسيا، بأن سبب النتائج السلبية لبرشلونة، هو الأخطاء الدفاعية وقال له إن الفرق "تسجل في مرمانا أهدافا كثيرة".

وأوضح المصدر أن هناك "خصام تام الآن بين النجمين" اللذين يعرفان بعضهما البعض منذ نشأتهما في أكاديمية "لا ماسيا".

ورغم تعادله مرتين وخسارته مرة في آخر ثلاث جولات، إلا أن برشلونة لايزال يحافظ على صدارة الليجا برصيد 14 نقطة، وبفارق الأهداف عن غريمه التقليدي ريال مدريد.