داليا كريم تعيد الحياة إلي منزل بعد الدمار في لبنان

الأربعاء 1 نوفمبر 2017 16:13
كتب: ندا عصام

 

ربما تكون هي المرة الأولى التي تسلك فيها مهندسة الديكور والإعلامية اللبنانية داليا كريم، الطريق باتجاه قرية عرسال الواقعة في محافظة البقاع اللبنانية، حيث كانت المهمة هذه المرة غير عادية بعد أن وصلت إلى برنامج «داليا و التغيير» أخبار حول منزل تعرض للأضرار المادية جراء المعركة التي دارت بين الجيش اللبناني والمسلحين المتطرفين في تلك البلدة و جرودها، وقد فقدت الأسرة التي تسكن البيت المشار إليه كل الإمكانيات لإعادة ترميمه مع اقتراب فصل الشتاء.

 

المنزل الواقع على أطراف جرود عرسال، تسكنه أسرة مؤلفة من الوالد وهو بالكاد قادرة على العمل إلى جانب الأم المريضة والأولاد ومنهم شاب مصاب في الحرب وفتاة من ذوي الاحتياجات الخاصة.

 

 وقد سعت داليا مع فريق عملها إلى تحسين وضعهم المعيشي انطلاقاً من تأهيل المنزل وإعادة أعمار الأجزاء المدمرة منه و تأثيثه بالكامل خلال فترة زمنية قياسية بالتعاون مع السيد أحمد الموسوي وفريق عمل «داليا و التغيير» الذي سعى إلى اختصار كل الصعوبات بغية تسليم البيت في الوقت المناسب خصوصاً أن الأحوال المناخية باتت صعبة نوعاً ما في تلك المنطقة.

 

أكدت «كريم» ان الرحلة إلى جرود عرسال، كانت صعبة لكن الهدف كان يستحق تلك المبادرة التي وصفتها بالإنسانية في مرحلة يواصل فيها البرنامج مسيرته لمساعدة الأخرين بكل الإمكانيات المتاحة.

 

الكلمات المفتاحية: