رأسيات زيدان حاضرة بقوة.. أعظم 5 نهائيات في تاريخ كأس العالم

السبت 9 يونيو 2018 23:10
كتب: محمد عباس


باقي من الزمن أيام، وتنطلق البطولة الأهم في عالم الساحرة المستديرة، كأس العالم على الأبواب، العرس الذي ينتظره الجميع، وتبقى المباريات النهائية هي الذكرى الأهم في المشوار الذي يتسابق فيه كل المنتخبات العالمية للفوز باللقب الأغلى، اتفرج قرر أن يتذكر معكم أعظم خمس مباريات نهائية في تاريخ بطولات كأس العالم.



إنجلترا و ألمانيا 1966


نهائي مثير للجدل، إنجلترا فازت بلقبها الوحيد في هذه البطولة التي أقيمت على أرضها بعد هدف أثار الكثير من الجدل حول صحته.





الأرجنتين و ألمانيا 1986


نهائي شهد تسجيل خمسة أهداف بين منتخبين في قمة الروعة، ألمانيا الغربية كانت تقدم كرة قدم رائعة بكل تأكيد، ولكن في بلاد التانجو كان هناك الساحر الأعظم في التاريخ، مارادونا، ورغم أنه لم يسجل في المباراة النهائية التي نحدثكم عنها، ولكنه نثر إبداعاته على أرضية الميدان لتفوز الأرجنتين بثاني ألقابها على الأراضي المكسيكية.






البرازيل و فرنسا 1998


يظهر بطل برازيلي جديد يصنع التاريخ، شاب يدعى رونالدو يفتك بمرمى المنافسين بلا رحمة، وأصحاب الأرض يواصلون الحلم بقيادة ساحر أصلع الرأس من أصل جزائري يدعى زين الدين زيدان، النهائي يبدأ، لتنتشر أخبار عن إصابة الشاب البرازيلي بنوبة من الصرع قبل بداية المباراة بدقائق، والساحر الفرنسي يقدم إبداع من نوع فريد، بعد تسجيله لهدفين عن طريق ضربتين رأس رائعتين، لتفوز الديوك الفرنسية بلقبها الوحيد في البطولة حتى يومنا هذا، في أحد أمتع بطولات كأس العالم عبر التاريخ.







فرنسا و إيطاليا 2006


زيزو يظهر من جديد، ولكن بشكل مختلف هذه المرة، إيطاليا تصعد إلى النهائي بأقل مجهود، ولكنها قدمت نصف نهائي يدرس أمام الألمان أصحاب الأرض، وعلى الجانب الأخر يقدم زين الدين زيدان بطولة أسطورية، ينهي بها مشوار خارق لبطل من عالم أخر، المباراة ينتهي وقتها الأصلي بالتعادل الإيجابي، وضربة جزاء لن تنسى نفذها زيزو على طريقة "بانينكا" المميزة في الحارس الإيطالي العظيم بوفون، ويقدم بوفون لوحة فنية متكاملة في تصدي عظيم لرأسية زيدان، وقبل النهاية تأتي أحد أشهر اللحظات في تاريخ كأس العالم، زيدان "ينطح" المدافع الإيطالي ماتيراتزي برأسية قوية، ليلقيه أرضا، ويتلقى البطاقة الحمراء، ليتلقى الجميع صدمة بخروج الساحر الفرنسي، وتنتهي المباراة بفوز الأزوري باللقب الغالي بعد الإحتكام لركلات الجزاء الترجيحية.






إسبانيا و هولندا 2010


التيكي تاكا تجتاح العالم، المنتخب الإسباني يقدم كرة من كوكب أخر، ولكن الطواحين الهولندية تقدم بطولة للتاريخ بقيادة الجناح الأسطوري أريين روبين، وصانع الألعاب المتمكن ويسلي شنايدر، نهائي لن ينسى، والسبب إنفرادين غاية في السهولة أضاعهم نجم بايرن ميونخ حينها أريين روبين أمام عظمة وثبات إنفعالي يحسد عليه حارس الإسبان وقتها إيكر كاسياس، لتمتد المباراة إلى الأوقات الإضافية، وهنا يظهر ساحر برشلونة الموسيقار أندريس إنيستا ليسجل هدف الفوز بكأس العالم الوحيد في تاريخ الماتادور الإسباني.