سلامة يعلن عن مزايا جديدة لـ «الصحفيين»

السبت 20 يناير 2018 20:25
كتب: محمد حامد أبو الدهب

أكد نقيب الصحفيين عبد المحسن سلامة، أن الصحافة تواجه تحديا حقيقيا يفرض على كل زميل أن يبذل أقصى ما لديه من جهد للتميز في ظل أوضاع متغيرة، وفي منتهى الصعوبة في ظل سيطرة الإعلام المرئي والسوشال ميديا وغيرها من الوسائل .

وقال النقيب -في كلمته خلال افتتاح احتفالية تسليم جوائز التفوق الصحفي لعام 2017 وتكريم الحاصلين على الماجستير والدكتوراه- "سنستمر مثلما استمر الكتاب وعادت الإذاعة بقوة، وهي وسائل ظن البعض أنها ستنقرض، نواجه التحدي ببذل أقصى ما يمكن من جهد وتطوير نفسنا ومهنتنا، وعبر احترام الآخرين لنا بمهنيتنا".

وأضاف أن نقابة الصحفيين عريقة ومحترمة ومهنية وستعود أقوى مما كانت وفِي العام القادم ستتم مضاعفة قيمة الجوائز، و"أقررنا أكبر زيادة في تاريخ البدل، كما أن المعاشات ستزيد أكبر زيادة تحققت مؤخرا، وسيحصل عليها الزملاء هذا الشهر"، ولفت أن مبالغ الزيادة ستصل قريبا، كما أن الزملاء من الإداريين والعمال تم إقرار زيادتهم ليحصوا عليها هذا الأسبوع.

وأشار إلى نجاح مجلس النقابة في إقرار زيادة الميزة التكافلية لصندوق التكافل، وأكد أن النقابة تواصل العمل لإتمام مركز التدريب والكافيتريا، وأنه يأمل في افتتاح مركز التدريب قريبا بحضور شخصيات كبيرة، وأن آخر ما تم التوصل إليه هو تخصيص أرض لمستشفى النقابة.

ولفت إلى أن هذا المشروع سيكون أكبر إنجاز في تاريخ نقابة الصحفيين، وأبدى أمله في وضع حجر الأساس لهذا المشروع قبل نهاية هذا العام، وأن الأمور أصبحت في طريقها للحل خلال الفترة المقبلة بالنسبة للصحف الحزبية المعطلة، مشيرا إلى أن الحل اقترب من التحقق بعد 12 عاما تقريبا من عدم وجود أفق لحل هذه المشكلة.

وقال سلامة "نتحرك خلال الأيام القادمة في هذا الملف.. لأن النقابة بيتنا بغض النظر عن اختلافنا السياسي."، واختتم النقيب "إذا تمسكنا بهدف المنافسة ستصبح نقابتنا أقوى".

بدوره، وجه محمود كامل رئيس اللجنة الثقافية والمشرف على مسابقة التفوق الصحفي التحية للمهندس ياسر عبد العزيز وزير الشباب والرياضة لدعمه جوائز المسابقة بقيمة 50 ألف جنيه، وأيضاً إلى المصرف المتحد الذي قدم دعما للجائزة بقيمة 50 ألفا أيضا، بالإضافة إلى ثلاث مؤسسات هي (الأهرام واليوم السابع والبوابة) لدعمها المسابقة.

وأشار إلى أنه بفضل مبالغ الدعم وصلت قيمة الجوائز إلى حوالي 150 ألف جنيه، كما أعرب عن تمنيه أن تسهم المؤسسات الأخرى في دعم قيم الجوائز العام المقبل ، مضيفا أن المسابقة لن تكتمل سوى بدعم المؤسسات الخاصة والقومية.