فوائد × أضرار.. رحيل وليد أزارو عن الأهلي

الأربعاء 4 يوليو 2018 12:47
كتب: محمد جمال

اقترب المغربي وليد أزارو مهاجم الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي من الرحيل عن الفريق خلال فترة الانتقالات الصيفية الجارية.

وشهدت الفترة الأخيرة تلقي عرضًا مغريًا من الدوري الصيني للحصول على خدماته في الصيف الجاري.

وتلقى الأهلي عرضًا من نادي هيبي فورتشن الصيني لضم أزارو مقابل 8 ملايين يورو ولكن الأهلي رفض رحيل لاعبه قبل أن يرتفع العرض إلى 9.5 مليون يورو وهو ما جعل اللاعب يبدي رغبته في الرحيل.

واشترط الأهلي الحصول على 10 ملايين يورو من أجل الموافقة على بيع اللاعب إلا أنه فوجئ بتخفيض المقابل المادي إلى 8 ملايين يورو من الفريق الصيني.

ولم يحسم الأهلي أو الفريق الصيني بعد المفاوضات ولكن الأهم أن اللاعب بات على مقربة من الرحيل في الصيف.

ولكن في حال رحيل أزارو هل سيكون فوائد الأهلي أكثر أم خسائره؟!!

 

·       أولا.. فوائد بيع أزارو في الصيف

1- بالتأكيد ستكون أكبر استفادة للأهلي هو العرض المالي الضخم خاصة في حال بيعه بـ10 ملايين يورو أي ما يوازي تقريبًا 200 مليون جنيه وهو رقم خرافي لأي نادي مصري.

 

2- فتح الأهلي سوقًا جديدًا له في الصين خاصة وأنه من قبل باع إيفونا لنادي تيانجين الصيني بمبلغ 8 مليون دولار الأمر الذي قد يعود على الأهلي في المستقبل بصفقات كبيرة مغرية من الأندية الصينية.

 

3- سيحصل عدد من لاعبي الأهلي على فرصة المشاركة وخاصة صلاح محسن مهاجم الفريق القادم من نادي إنبي بمبلغ كبير والذي لم يشارك بشكل منتظم في ظل تألق أزارو وخطف الأضواء.

وستكون هذه فرصة لإثبات إمكانيات صلاح محسن وتخفيف الهجوم على إدارة الأهلي بعد شرائه بمبلغ كبير وصل إلى 38 مليون جنيه.

 

·       أضرار الأهلي من بيع أزارو

1- ستكون قائمة الأهلي الإفريقية أكثر الأضرار التي تعرض لها الفريق خاصة وأنه لم يتبقى له سوى 4 أماكن فقط ويحتاج تعزيزات في خط الدفاع بالإضافة للوسط الهجومي الأمر الذي قد يضع الفريق في مأزق.

 

2- قلة التجانس بين للاعبين خاصة في ظل رحيل لاعبين من أهم أعمدة الفريق في الموسم الماضي وهما عبد الله السعيد ووليد أزارو بالإضافة إلى وجود مدرب جديد وهو الفرنسي كارتيرون سيجعل الأهلي يحتاج لمزيد من الوقت للاندماج مجددًا.

 

3- من أهم الأمور السلبية التي تهدد الأهلي عدم وجود بديل جاهز للفريق يمر به الفترة المقبلة خاصة في مباراة تاون شيب في الجولة الثالثة بدوري أبطال إفريقيا والتي لو خسرها الأهلي سيكون بنسبة كبيرة خارج البطولة الإفريقية.