فيديوهات تقليد محمد رمضان.. "النمبر وان" بقى قدوة

الخميس 6 سبتمبر 2018 12:21
كتب: ندا عصام

في البداية كدة تتفق أو تختلف مع محمد رمضان، سواء في طريقة تفكيره أوتصرفاته أو الأعمال اللي بيقدمها من الوقت للتاني التي لم تنل إعجاب بعض الجمهور، لكن في الحقيقة منقدرش ننكر إنه له قاعدة جماهيرية كبيرة، تنقسم ما بين مؤيد ومعارض.

 محمد رمضان فنان ناجح ودايمًا بيحاول يطور من نفسه علشان يثبت نفسه على الساحة الفنية بجدارة وأنه "نمبر وان" زي ما قال في أغنيته، ومن ناحية تانية اتجه "الأسطورة" في الفترة الأخيرة لتقديم نوعية معينة من الأغاني فيها رسايل بيقدمها على طريقته، أينعم عجبت بعض الناس، لكن في النهاية كسرت الدنيا وحققت الملايين من المشاهدات.

ومن هنا أصبح "رمضان" قدوة للكثير من الشباب لدرجة أن أي أغنية بيطرحها، بعدها مباشرة الشباب سواء الكبار أو الصغار بتقلده في حركاته وشكله على أكمل وجه، وده يدل أنه بسط فئة من الناس.



فمثلًا "رمضان" أشعل السوشيال ميديا من خلال إعلان لشركة "اتصالات" بكليب "أقوى كارت في مصر" واللي حققت دلوقتي 34 مليون مشاهدة، وبتتميز بحركات أيديه، من بعدها تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي فيديو ظهر فيه شاب وهو يقلد محمد رمضان في تعابير وجهه وحركاته، ولكن على طريقة أنه صاحب كرش كبير، والفيديو كان بعنوان "أقوى كرش في مصر".




أما بالنسبة لأغنية "نمبر وان" اللي كسرت حاجز الـ 48 مليون مشاهدة، فطرح نفس الشاب صاحب "أقوى كرش في مصر" فيديو للأغنية بالنسخة الكوميدية على طريقة "لف جوان"، ولكن مع تغير الكلمات يعني على سبيل المثال قال " أنا في السما طاير لوحدي وانتوا ع الأرض تحت ماشيين، أنا بصاروخي بسافر واعدي خليكوا تحت مني فايقين".




وبعيدًا عن الانتقادات والهجوم اللي شن على "رمضان" بعد طرح كليب أغنيته الأخيرة "الملك"، لكن الأغنية حققت نجاح كبير وكعادة التقليد، المرة دي شفنا طفل صغير تقمص شخصية محمد رمضان في الكليب، سواء في الرقص أو الحركات.




وفي نهاية الموضوع ليك الحرية في أنك تحب محمد رمضان أو لأ، لكن حقيقة كونه مثير للجدل دي لازم نكون متأكدين منها.