فيروز مش الأولى.. فنانين موتوهم على حياة عينهم

الثلاثاء 24 يوليو 2018 15:12
كتب: ندا عصام

حالة من الصدمة والحزن عاشها الجميع بعد سماع خبر وفاة النجمة اللبنانية فيروز، خصوصُا أنها لا تعاني من مشاكل صحية، ولكن في الحقيقة الخبر كان شائعة كالعادة، وتم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي، وتم نفي تلك الشائعة من أشخاص مقربين من فيروز وأكدوا أنها بصحة جيدة وتستعد لعمل فني جديد من المقرر الكشف عنه خلال الأيام القادمة، فيروز ليست الأولى في إطلاق شائعة الوفاة عليها، سبقها العديد آخرون في الوسط الفني.


وكان أشهرهم الفنان صلاح قابيل، فحكايته بدأت بأنه مصاب بمرض السكر مما جعله يدخل في غيبوبة، وشخص الفريق الطبي أنه فارق الحياة وتم اصدار تصريح الدفن وشهادة وفاة، وبالفعل دفن، ليتفاجأ الجميع ويبقى في حالة ذهول بأنه لم يغادر الحياة والتشخيص كان خاطئًا، وحاول الخروج من القبر لكنه لم يستطع.


وانتشر العام الماضي خبر وفاة الفنان صلاح السعدني، على مواقع التواصل الاجتماعي، مما أثار ضجة كبيرة وحالة حزن شديدة لأصدقائه من الوسط الفني، مما خرج نجله احمد،  بفيديو لتوضيح تلك الشائعة والإصرار على نفيها، خصوصًا أن والده، تعرض لنفس الإشاعة أكثر من مرة.



ولم يسلم النجم جميل راتب من تلك الشائعات، وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، وقتها خبر وفاته إثر أزمة صحية مفاجئة، وكانت التعليقات على السوشيال ميديا مما بين التعازي، والدعاء له بالرحمة والمغفرة، ليخرج مدير أعماله وينفي هذه الشائعة ويؤكد أنه على قيد الحياة.


وأيضًا تعرض الفنان محمود ياسين، لنفس شائعة الوفاة، بعد نشرها على السوشيال ميديا بكثرة شديدة، ووقتها تلقت زوجته شهيرة، العديد من الاتصالات من أصدقائها داخل الوسط الفني بعد سماعهم هذا الخبر، وأكدت أن كل ما تردد ما هو إلا إشاعة وزوجها بخير. 


كما ترددت أقاويل حول وفاة الفنان حسن حسني، وكالعادة كانت إشاعة، وأكد وقتها إنها شائعة ووصفها بأنها "سخيفة"، ليس لها أي أساس من الصحة.