في اليوم العالمي للمرأة.. سيدات تفوقن على "إبليس"

الخميس 8 مارس 2018 16:36
كتب: نهى حمدي

 "مستهون بالستات يا أخويا دولا..." في هذه الأغنية وصف الفنان "أبو الليف" الستات بأنهم مجانين، لكن في ستات كثيرة تخطت حدود الجنان ليصبحوا مجرمات وسفاحات يدمنون القتل والدم، وهذا ما يبرزه التقرير الآتي.


ميرا هنرلي

تعتبر "ميرا" التي ولدت عام 1942 وتوفيت عام 2002، من أخطر المجرمات في بريطانيا، فهي كانت تقوم بخطف الأطفال والمراهقين الذين لم يتعدى عمرهم عن 18 سنة من أمام منازلهم، وتعتدي عليهم جنسياً وتعرضهم للتعذيب القاسي.


كاثرين نايت

تحتل  قائمة السيدات الأكثر وحشية بسبب جرائمها، فهي قامت بقتل عشيقين لها وسلخ جلد واحدٍ منهما ووضعته كزينة في منزلها، ولكن حكم عليها بالسجن المؤبد لتكون أول أسترالية تمضي حياتها في السجن من دون أن يعفو القضاء عنها، وهي لا تزال حية حتى يومنا هذا.


الملكة ماري

استطاعت "ماري"أن تنتزع عرش إنجلترا من يد معارضيها، وذلك بسبب وحشيتها وقتلها للمعارضين لها، فهي أعدمت الكثير من الأبرياء وتسببت بهرب الكثيرين خارج البلاد خوفاً على حياتهم. وبسبب حكمها الباطل، نشبت أعمال العنف في المملكة وعودة البلاد إلى عهد الكاثوليكية بعدما كانت قد إنشقت عن الكنيسة.


ماري آن

اقترن اسم "ماري آن "بسم الزرنيخ، حيث استخدمته لقتل أزواجها الثلاثة وأبنائها العشرة ووالدتها وعشيقها والمقربين منها، لتموت لاحقاً شنقاً عام 1873.


كلاوديا اوشو فليكس

الجميلة  التي تعرف بـ”كيم كارديشان” الجريمة المنظمة , ولكن جمالها يخفي تحته زعيمة عصابة "لوس أنتراكس" للقتلة المأجورين والتي تعتبر أحد أزرع منظمة "سينالوا " التي تعتبر أخطر الكارتيلات الإجرامية فى العالم.


أنا تشابمان

جاسوسة أرسلتها روسيا للولايات المتحدة الأمريكية، وقد استخدمت جمالها في الحصول على المعلومات من الاستخبارات الأمريكية, ولكن القى القبض عليها مع 9 اشخاص أخرون بتهمة التجسس , واعترفت بالتهم المنسوبة أليها وأعيدت الى روسيا في أطار صفقة لتبادل الجواسيس , ويشاع أنها كانت تربطها علاقة غرامية مع الرئيس الروسي “فلاديميير بوتن ” وهى الآن تستمتع بحياة الشهرة في روسيا بلا أي مشاكل.



بيلي جونيس

سفاحة أمريكية من أصل نرويجي، ولدت عام 1859 وتوفيت عام 1931، وتعد  من أخطر السفاحين في تاريخ البشرية، إذ إنها قامت بقتل زوجيها وطفلتيها بالإضافة إلى أكثر من 20 شخصاً من أجل التغلب على الفقر وجمع الأموال من بوليسة التأمين على حياة عائلتها، أو حتى الحصول على عقارات الغرباء.

الكلمات المفتاحية: