في ذكرى رحيل وداد حمدي.. بدأت كمغنية كورس واشتهرت بدور الخادمة

الثلاثاء 26 مارس 2019 15:11
كتب: ندا عصام

اتفرج -


يصادف اليوم الثلاثاء ذكرى رحيل الفنانة وداد حمدي، التي شاركت في الكثير من الأعمال السينمائية بحوالي 600 فيلم، وهي كردية أصل حيث ولدت في مدينة كفر الشيخ في منتصف دلتا نهر النيل.


بدأت الفنانة وداد حمدي، مسيرتها الفنية كمغنية كورس، ثم اشتهرت في أعمالها بدور الخادمة خفيفة الظل، التي نجحت فيه بجدارة.


درست وداد عامين، في معهد التمثيل ليقدمها بركات في فيلم "هذا جناه أبي"، وعملت في مسرحية "شهر زاد وذلك" بدلًا من عقيلة راتب.


 قدمت "حمدي" العديد المسرحيات أبرزها: "ام رتيبة"، "20 فرخة وديك"، "عشرة على باب الوزير"، "لعبة اسمها الحب"، "إنه،م يقتلون الحمير"، "الدنيا لما تضحك" "مين مبيحبش زوبة ".


تزوجت وداد حمدي، مرتين، الأولى كانت من الموسيقار محمد الموجي، والثانية من الفنان محمد الطوخي، وفارقت الحياة مثل هذا اليوم، حيث توفيت غدراً حيث قتلها الريجسير "متى باسيليوس" طعنا بالسكين طمعا في مالها.


من أبرز أعمالها السينمائية: "الهلفوت، علي بيه مظهر و40 حرامي، حسن بيه الغلبان، أفواه وأرانب، إشاعة حب، حسن ونعيمة، العروسة الصغيرة".