في ذكرى ميلاده.. خناقة بين محمود حميدة وأحمد زكي اتورط فيها الساحر

الثلاثاء 5 يونيو 2018 10:31
كتب: نيرفانا سامي

الساحر محمود عبد العزيز ترك فراغ كبير في عالم الفن بعد رحيله، فلم يكن مجرد موهبة من بين مئات المواهب من ابناء جيله، ولكنه يمتلك موهبة الساحر، يطلق عليه بين اهل الفن اسم (غول التمثيل) فكل شخصية قدمها للجماهير هي علامة في تاريخ السينما، ولكن كواليس قبول ورفض هذه الأدوار كانت لها قصص مختلفة، فهل يعلم أحدكم ان الساحر كان مرشح لبطولة فيلم (فارس المدينة)؟

أدور أحمد زكي يمثلها محمود حميدة وأفلام عادل إمام من نصيب محمود عبد العزيز، هكذا كان الأمر حتى أواخر التسعينات حيث كان النجوم يعتذرون عن أدوار كتبت لهم ومن خلالها يبني أخرون مجدهم، وعلى الرغم من أن هذا الأمر كان شيء اعتيادي، إلا أن المخرج الراحل محمد خان لم يستطع أن يمرر الموقف نفسه للفنان أحمد زكي بعد اعتذاره عن بطولة فيلم فارس المدينة.


فارس المدينة هو محمود حميدة
حقق فيلم (فارس المدينة) للمخرج محمود خان الذي قام ببطولته محمود حميدة عندما كان في بداية حياته الفنية - والذي اعتبره البعض مجازفة كبيرة من خان – نجاح كبير، مما جعل الصحف والإعلاميين يلقبون محمد خان باسم (فارس المدينة) نسبة للفيلم الذي أظهر من خلاله حبه الشديد للقاهرة، وما لا يعلمه الكثيرون أن دور البطولة كتب من أجل العظيم الراحل أحمد زكي، ولم يتوقف الأمر على الترشيح فقد بل أن أحمد زكي وقع بالفعل عقد الفيلم، وعندما جاء الموعد المحدد للتصوير اختفى تماماً أحمد زكي وتوقف عن الرد على اتصالات خان الذي علم أن هذا التجاهل يعني الاعتذار عن الفيلم، ولذلك قرر خان عرض سيناريو الفيلم على الفنان الراحل محمود عبد العزيز، وبالفعل وافق عبد العزيز على القيام ببطولة الفيلم، ولكنه طلب تأجيل موعد التصوير نظراً لانشغاله بتصوير عمل آخر في نفس التوقيت.


رفض خان التأجيل من أجل انتظار محمود عبد العزيز، وقرر المجازفة بإسناد دور البطولة للوجه الجديد في ذلك الوقت محمود حميدة، وبالفعل حقق الفيلم نجاح كبير على مستوى النقاد والإيرادات، وكان بداية قوية لدخول محمود حميدة عالم البطولة السينمائية،ولكن خان قرر رد اعتباره وتوجيه رسالة قوية لأحمد زكي ومحمود عبد العزيز اللذان امتنعوا عن المشاركة في الفيلم بطريقة أو بأخرى، فقد تفاجئ الجميع عند صدور أفيش الفيلم، أن خان وضع اسم محمود حميدة فوق اسم الفيلم نفسه مثله مثل كبار الأبطال، ولم يكتفي بهذا بل كتب كلمة هو بخط صغير أسفل الاسم يفصل بين اسم حميدة واسم الفيلم، حيث يقرأ (محمود حميدة هو فارس المدينة).


شاهد الفنان أحمد زكي الأفيش وصادف أنه تقابل مع المخرج محمد خان بعد صدور الفيلم عند المنتج (حسين القلا) فنظر زكي و ضحك وقال له ( بقا هو فارس المدينة؟).