في عيد ميلاده.. محمد ممدوح «وحش التمثيل اللي مالوش مثيل»

الأربعاء 9 مايو 2018 11:23
كتب: نيرفانا سامي

محمد ممدوح فنان استطاع أن يصبح واحد من أهم فنانين جيله في وقت قصير، واكتشف بمفرده (الخلطة السحرية) لصنع ممثل متميز يسير بخطوات ثابتة في مشواره الفني جعلت له مكان هام بين نجوم الصف الأول، والأهم أن ممدوح لم يلجأ إلى طرق الانتشار المعتادة عن طريق الاشتراك في الأعمال الفنية التجارية التي لا تحتوي على أي قيمة فنية بهدف الظهور فقط والتواجد على الساحة، ولكن ممدوح الذي ولد في يوم 9 مايو عام 1981 مقتنع منذ ظهوره الأول على الشاشة في دور صغير في مسلسل (لحظات حرجة) عام 2007 أنه ممثل يعرف جيداً قدراته ويعمل على تطويرها.


والغريب أن محمد ممدوح صاحب الموهبة غير المحدودة لم يكن هدفه في البداية دخول عالم الفن، حيث حكى في لقاءه مع الفنانة إسعاد يونس في برنامج (صاحبة السعادة) أنه دخل الفن عن طريق الصدفة عندما ذهب مع صديق له إلى مسرح مدرسي واختارته المسئولة عن المسرح أن يشارك في أحدى المسرحيات، ورغم أن اهتمامه في الأساس كان (بالبوكس) إلا أنه وجد طريقه الحقيقي في عالم الفن.

ومن المسرح المدرسي انطلق ممدوح في عالم السينما من خلال أدور صغيرة مثل مشاركته في فيلم إبراهيم الأبيض، وبعد ذلك ظهوره في مسلسل (الكبير أوي) ولكن بطاقة التعريف الحقيقية التي قدمها محمد ممدوح للجماهير كانت من خلال دوره في فيلم (بيبو وبشير ) عام 2011 مع منة شلبي وآسر ياسين، وقدم بعدها عدداً من الأعمال الدرامية والأفلام التي تميز بها جميعاً وترك بصمة شخصية له حتى أمام أكبر النجوم، مثل دوره في مسلسل (باب الخلق) مع الفنان الكبير الراحل محمود عبد العزيز.


وقدم محمد ممدوح منذ ظهوره حتى الآن 11 فيلماً سينمائياً أبرزهم (بيبو وبشير، يوم مالوش لازمة، ولاد رزق، والفيل الأزرق، الخلية، كدبة كل يوم، بنك الحظ)، وأيضاً 17 مسلسلاً درامياً أبرزهم (سيدنا السيد، باب الخلق، إمبراطورية مين، طريقي، نيران صديقة، جراند أوتيل) بجانب أعماله المميزة في المسرح المستقل.


ورغم قوة موهبة محمد ممدوح التي ظهرت خلال الأعمال التي قدمها، إلا أن محمد ممدوح لم يكشف عن كل قدراته الفنية بعد، ولذلك مازلنا ننتظر منه إبداع وأعمال أكثر بكثير.