في عيد ميلاده.. محمد منير "من أول لمسة غيرلي سنيني" وعشِّق "بلاد طيبة"

الأربعاء 10 أكتوبر 2018 13:23
كتب: ندا عصام

يحتفل الكينج محمد منير، اليوم الأربعاء، بعيد ميلاده الـ64، "منير" هو الصوت والأداء المختلف الذي لا يوجد مثله على الساحة الفنية، إضافة إلى الكلمات التي يختارها بعناية شديدة ولا تليق على أي مطرب غيره فقط.

 

نجح "الكينج" في ادخال البهجة على جمهوره من خلال أغانيه، إضافة إلى أنه صاحب أشهر "وقفة وماسكة مايك"، وحركاته أثناء الغناء، فهو دائمًا بمنطقة تميزه عن غيره من المطربين، كما أنه أمتعنا خلال مسيرته الفنية بالعديد من الأغاني  التي عشقها الجمهور في جميع أنحاء الوطن العربي.

 

ميلاده

ولد محمد منير أبا يزين جبريل متولي في قرية منشيه النوبة بأسوان، وتخرج في قسم الفوتوغرافيا والسينما والتليفزيون من كلية الفنون التطبيقية جامعة حلوان.

لعب الفنان أحمد منيب والشاعر عبد الرحيم منصور، دورًا كبيرًا في خروج موهبته بعد أن أوصي به زكي مراد، ومن بعدها حرص "منيب" على تدريبه الألحان النوبية، والذي اشتهر بها في معظم أغانيه.

كانت البداية الحقيقية له من خلال الموسيقار هاني شنودة، فأنضم لفرقة "المصريين" وقدم له أولى ألبوماته الغنائية ، ثم ألبوم مع فرقة يحيى خليل.

وعلى الرغم من الدراسة السينمائية لـ"الكينج" إلا إن عشقه وحبه للغناء وميوله الموسيقية، كانا قد حسما قراره في تحديد إتجاهه.

 



مشواره الفنّي

غنَّى "منير" خلال مشواره الفنّي، لـ"الغربة"، وأيضًا لـ"الحب" الذي يُعبر عنه بطريقته الخاصة، ولـ"البنت السمراء" في أغنيته الشهيرة "الليلة يا سمرا"، ولم ننسى بالتأكيد حبه وغناءه عن مصر، فقد قام بغناء "عروسة النيل"،"شمس المغيب"، "بلاد طيبة"، "ازاي"، "تعيشي يا مصرنا"، ومؤخرًا "القاهرة" التي جمعته بالهضبة عمرو دياب.

 

ومن أبرز أغاني محمد منير :"لما النسيم، الضفاير، اتكلمي، الليلة يا سمرا، يا أم المريلة كحلي، في عشق البنات، مش لايق عليا، انا منك اتعلمت، الدنيا ريشة، كل المفروض مرفوض، يا حمام، حارة السقايين"، وغيرها من الأغاني التي عشقها الجمهور.

 









دخل "منير" عالم السينما من خلال المخرج يوسف شاهين بمشاركته في فيلم "اليوم السادس" عام 1986، وفي ذات العام في فيلم "الطوق والإسورة" مع النجمة شريهان، إضافة إلى فيلم "المصير"، الذي أبدع من خلاله ومازال الجمهور يشاهده ويستمتع به حتى الآن على الشاشات.

 

ظهر "منير" في عالم الدراما من خلال مشاركته في ثلاثة مسلسلات درامية وهي "جمهورية زفتى"، و"علي عليوة"، والأخير كان "المغني"، الذي صور معظمه في مسقط رأسه أسوان، وقدم فيه جزءًا من حياته الشخصية.

 



نجح "الكينج" في منطقة الـ"دويتو"، والتي كان أشهرها "ليه يا دنيا" مع الفنان خالد عجاج، فكانت الأغنية حالة خاصة من خلال الكلمات والألحان وطريقة تقديمهما للأغنية، إضافة إلى دويتو مع الفنانة أنوشكا بعنوان "بلاد طيبة"، ومؤخرًا الدويتو الذي جمع بينه وبين النجم عمرو دياب بعنوان "القاهرة".

 


تكريمات وجوائز

حصل "الكينج" على العديد من الجوائز طوال مسيرته الفنية أبرزها:

- جائزة السلام من قناة CNN عن البوم "الأرض السلام".

-الجائزة الماسية من "باما أووردز".

-جائزة أفضل مطرب في مسابقة MEMA يوليو 2008.

-تم تكريمه من قبل إدارة مهرجان الإسكندرية السينمائي فى افتتاح دورته الـ 30.

- الجائزة البلاتينية لأحسن مطرب مصري وعربي عن أغنية "تحت الياسمينا" التي شاركه الغناء فيها المطرب العالمي عادل الطويل، مع فريق "إيش أوند إيش"، أشهر الفرق الغنائية العالمية حالياً، واستحق جائزة شركة يونيفرسال العالمية، بعد أن وزعت الأسطوانة التي تضم أغنية "تحت الـياسمينا" 700 ألف نسخة محققة أعلى نسبة توزيع فى ألمانيا.

- حصل أيضاً، في العام نفسه وعن الأغنية نفسها، باللغتين العربية والإنجليزية، على المركز الثالث في الاستفتاء الجماهيري الذي نظمته قناة "بروسفن" لمسابقة أفضل أغنية فى ألمانيا.

- فازت أغنية "الليلة يا سمرة" في إستفتاء الـ BBC لأفضل 50 أغنية أفريقية في القرن العشرين.

- حصل على جائزة Honorable Award عام 2005 عن فيلم دنيا.