قبل ما يلعبوا النهائي.. ليه منتخب فرنسا "ديوك"؟

الأحد 15 يوليو 2018 11:26
كتب: ندا عصام , محمد عباس

استطاع المنتخب الفرنسي أن يصل للمشهد الختامي في أحد أهم المناسبات على مستوى العالم، نهائي البطولة الأهم في عالم الساحرة المستديرة، فازت فرنسا على حساب بلجيكا بهدف نظيف لتلعب نهائي كأس العالم المقام حاليا بروسيا امام المنتخب الكرواتي، ومنذ تلك اللحظة، والجميع يتحدث عن الديوك الفرنسية، وصياح الديك الفرنسي، ولكن الكثير لا يعلم السبب وراء تسمية المنتخب الفرنسي بالديوك.


في البداية قصة "الديوك" عادت لعصور ما قبل الميلاد، فكان الديك ساعتها رمز ديني في البلاد الشمالية الغربية الأوروبية اللي حكمها الرومان، والمعروفة ببلاد "الغال".


وارتبط الاسم بالدولة الفرنسية، لأن المعادين لفرنسا استخدموه رمزًا للاستهزاء والسخرية منهم، لكن الفرنسيين كان لهم رأي تاني واستخدموه رمزًا لرفض الهزيمة والعناد.


لما جت عصور النهضة "العصور الوسطى" بقى الديك جزء من الثقافة الفرنسية، وده لأن الكنيسة الكاثوليكية اعتبرته جزء ديني يتعلق بعودة المسيح، ومع تراجع دور الكنيسة تراجع استخدام الرمز ،ولكن بعد كدة رجع بقوة في الفترة اللي قامت فيها الثورة الفرنسية نهاية القرن الـ 18، لأن في الفترة دي الدولة الفرنسية اخدت الديك رمز للعلم والتطور.


وبعد كدة تم اعتماده كشعار غير رسمي لسكان البلاد، وفي أواخر القرن الـ19 وأوائل العشرين اتطبع شكله على القطع النقدية الذهبية، ومن هنا اتخذه الاتحاد الفرنسي كشعار سنة 1908، وحتى يومنا الحالي.


وارتبط في الفترة الأخيرة بالرياضة الفرنسية وبالأخص لعبة كرة القدم حيث يمتاز شعاره بـ"الديك اللي رافع رجله"، وده دليل على الاستعداد للنزال وعدم الاستسلام، ورجع استخدام الاسم بقوة بعد فوز المنتخب الفرنسي بلقب كأس العالم الوحيد عنده، لما اتلعبت البطولة على أرضه سنة 1998.