للقضاء على العنوسة.. قدمت زوجها هدية للنساء

الأربعاء 11 إبريل 2018 14:53
كتب: نهى حمدي

"لو جوزي أتجوز عليا أنا اقطعه.. وتقرؤوا عليه الفاتحة"، "زوجة ثانية أم موت زوجك.. وفاته طبعًا وهبقى اطلع على روحه صدقة" كانت تلك الردود هي الطبيعية بمجرد ما أن يذكر أمام زوجة فكرة الزواج الثاني لزوجها، ولكن خلال الفترة الأخيرة اختلفت الردود وباتت الزوجات تسعين لتزويج زوجها بنفسها بل وتجلس معه على الكوشة وتختار له العروس بنفسها "عجيبة ؟!" .

لم نعلم ما حدث للسيدات في الآونة الأخيرة وغير من أفكارهن إلى هذه الدرجة، حيث أقدمت إحدى الزوجات إلى تزويج زوجها بل ونشرت صورتها معهم وهي تجلس معهم في نفس السيارة "بتزفه بالمعنى الدارج"، فالمبدأ الذي أقبلت عليه الزوجة الأولى ليتزوج زوجها هو "ستر البنات بدل ما يكونوا عوانس".

هذا ما فعلته سارة الزوجة الأولى التي كتبت بمنتهى الفخر عن تجربتها في اختيار زوجة ثانية لزوجها وحضورها الفرح، وكتبت على صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" وعلى بعض "الجروبات" ما قامت به بمشاركة صورة لها مع العروسين، قائلة: "هو ممكن واحدة تجوز جوزها وتحضر فرحه.. وتزغرط كمان ليه.. آه أنا عملت كده ومحدش يقول عليا مجنونة .. القصة مش احتكار راجل.. القصة إنك بتنشلي بنت تانية من العنس والانحراف أو الفقر".

 

سارة ليست الأولى من متبعي هذا الفكر، فمن فترة ليست بعيدة انتشرت صور على مواقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" لزوج يحتفل بزفافه مع زوجته الأولى والثانية على "كوشة واحدة " وهذا هو قمة العدل، وكان الزوج المهندس الزراعي ينشر صورة أثناء قيامه بذلك، لتثير الصورة سخرية واستغراب الكثيرين من رواد مواقع التواصل، ولكن يبدو أن الفكرة بدأت في الانتشار وتقبل عليها الزوجات أكثر من الأزواج أنفسهن ، فهل السيدات تغيرن أم ثقافة المجتمع ؟