ماتت الفراشة "ريم" .. ولكن يبقى الأثر دائم بتلك الأغاني

الأحد 25 مارس 2018 09:10
كتب: نهى حمدي

فارقت بجسدها ولكن صوتها باقي يؤنس اشتياقنا لها، نضال، أمل، حب، حنين كلها صفات اجتمعت بحنجرتها لتخرجها في أغانيها، "ريم البنا" حالة قبل أن تكون إنسان جاءت إلى الدنيا لتمنح فاقدي الأمل القدرة على الاستمرار في الحياة من مجرد قصة ألمها التي واجهتها بكل نفس راضية.

فعلمتنا الحب  بأغنيتها "زدني بفرط الحب فيك تحيرًا" لتسرح في الأغنية وكلماتها والصوت في نفس الوقت، وتعيش حالة من الحب ربما لا تعلم من أين جاءت من الصوت الذي  يغني أم الكلمات ،أم سحر "ريم " الذي  أحيت به كلمات "أبن الفارض".

و"أثر الفراشة لا يرى وأثر الفراشة لا يزول" حفرت ريم آثارها في الدنيا، وأعطت لكلمات محمود درويش الحرية كي تطير، مانحة الأمل لفاقديه.

كان التمرد واضح وضوح الشمس في "ستي العرجة "، وكانت القضية الفلسطينية نصيب من صوت أبنتها فعبرت عنها في ألبومي لم تكن تلك حياتي وحدها تبقى القدس، وكثير من الأغاني على مدار رحلة "ريم"القصيرة في الغناء.