متهم في 5 عمليات إرهابية.. «الداخلية» تكشف هوية إرهابي كنيسة حلوان

الجمعة 29 ديسمبر 2017 18:38
كتب: محمد حامد أبو الدهب

كشفت وزارة الداخلية النقاب عن هوية الإرهابي مرتكب حادث كنيسة مار مينا بحلوان، اليوم الجمعة.

وقالت الداخلية في بيان لها إن الإرهابي هو إبراهيم إسماعيل مصطفى، 33 عامًا، من مواليد 4 يوليو1984، عامل ألوميتال، له محل إقامة بشارع منشية السد حلوان القاهرة.

وأضاف البيان أن الإرهابي اتخذ عدد من المناطق الزراعية بمحافظات الصعيد أوكارًا للاختباء.  

ويعتبر مرتكب الحادث من أبرز العناصر الإرهابية الهاربة، والخطرة، فتزعّم العناصر المُنفّذة لحادث التعدي على مركبة ميكروباص تابعة لقسم شرطة حلوان عام 2016، الذي أسفر عن استشهاد ضباط، و7 أفراد شرطة.

وسبق قيامه منفردًا بتنفيذ عدة حوادث إرهابية منها حادث التعدي على منفذ تحصيل رسوم الطريق بنطاق مركز الوسطى بمحافظة بني سويف، 28 ديسمبر الجاري، ما أسفر عن استشهاد ثلاثة من العاملين بالمنفذ، نظرًا لخلفياتهم العسكرية السابقة.

اقتحم مقهى بنطاق قرية العامرية بدائرة مركز العياط، 23 ديسمبر الجاري، ما أسفر عن مصرع ثلاثة أشخاص، وإصابة خمسة آخرين، بسبب لعبهم «الطاولة».

بحسب البيان، فإن الإرهابي سبق له التعدي على منفذ تحصيل الرسوم بالطريق الإقليمي بنطاق مركز العياط بالجيزة، يوليو الماضي، ما أسفر عن استشهاد ثلاثة من العاملين بالمنفذ.

واتهم الإرهابي بقتل مواطن، والاستيلاء على سيارته بمنطقة حلوان بالقاهرة، أغسطس 2016.

وأكدت نتائج الفحص الفني للسلاح المضبوط بحوزة الإرهابي المذكور عن تطابقه مع السلاح المستخدم في العمليات الإرهابية المتهم فيها.

واستهدف الإرهابي كنسية مارمينا بمنطقة حلوان، ومحل تجاري مملوك لأقباط، صباح اليوم الجمعة، ما أسفر عن استشهاد أمين شرطة، و8 مواطنين، وإصابة 4 آخرين.