محطات فنية في رحيل صلاح ذو الفقار

السبت 22 ديسمبر 2018 16:30
كتب: ندا عصام

يحل اليوم ذكرى رحيل الفنان صلاح ذو الفقار، الذي يعتبر من أهم الممثلين الذي فقدتهم السينما المصرية، خاصة أنه قدم كم هائل من الأعمال التي تركت أثرًا قويًا، وتنوع في أدوارها حيث أجاد تجسيد الشخصيات الجادة ونجح أيضًا في الكوميديا نظرًا لخفة ظله.

 

يعتبر "ذو الفقار" من مواليد مدينة المحلة الكبرى، تخرج من كلية الشرطة، ثم عمل فيها مدرسا، وبعدها اتجه إلى السينما،  وعمل ممثلا ومنتجا وحصل على جائزة أفضل منتج عن فيلم "أريد حلًا".

 

شقيقاه هما المخرجان عز الدين ذو الفقار ومحمود ذو الفقار، وكان في وقت فراغه كان يحضر أوقات تصوير الأفلام، وفي عام 1955، أعطاه شقيقه الأكبر "عز الدين ذو الفقار" دور بطولة في فيلم "عيون سهرانة".


تعددت زيجات صلاح ذو الفقار، حيث تزوج 4 مرات، الأولى من خارج الوسط الفني وتدعى" نفيسة بهجت"، وأنجب منها "أحمد ومنى"، أما الزيجة الثانية من الفنانة زهرة العلا، وانفصلا بعد أن استمر زواجهما  18 شهرًا، وكانت الزيجة الثالثة فكانت من النجمة الراحلة شادية، ولم يستمر الزواج وانفصلا، وكانت الأخيرة من "بهيجة مقبل"، واستمرت 18 عامًا حتى وفاته.


من أبرز أعماله السينمائية "كرامة زوجتي، مراتي مدير عام، رد قلب، الإيدي الناعمة، الناصر صلاح الدين، الطريق إلى إيلات، أغلى من حياتي، الإرهابي، إلحقونا، 3 لصوص، الكرنك"، وغيرهم من الأفلام.

 

رحل صلاح ذو الفقار، عن عالمنا، في مثل هذا اليوم  عن عمر يناهز 67 عامًا، وذلك أثناء تصوير المشهد الأخير من فيلم "الإرهابي" إثر أزمة قلبية مفاجئة، وقد تم بالفعل تأجيل تصوير المشهد بناءً على طلب من النجم عادل إمام.