من الملكة إليزابيث إلى ترامب.. 6 مشاهير لم يغيروا قصة شعرهم منذ عقود

السبت 4 نوفمبر 2017 12:35
كتب: شيماء مصطفي

الاهتمام بالمظهر أمر طبيعي بالنسبة للمشاهير، ولكن هناك العديد لم يلتفتوا إلى ذلك، واعتمدوا على قصة شعر مميزة على مدار عقود، حيث زادتهم شهرة إلى جانب شهرتهم الكبيرة.

وفي التقرير التالي نرصد 6 مشاهير اعتمدوا على تسريحة شعر مميزة، لم يتخلوا عنها لمدة عقود، وفقًا لموقع "ميرور" البريطاني.

1- الملكة إليزابيث

ظلت ملكة بريطانيا إليزابيث الثانية، على حالها إلى حد كبير بنفس تسريحة الشعر، منذ توليها العرش في عام 1952.

وأكدت المصورة البريطانية آني ليبوفيتز، أن إليزابيث، البالغة من العمر 91 عاما، تقوم بتصفيف شعرها ووضع المكياج بنفسها.



2- آنا وينتور

اشتهرت رئيسة تحرير مجلة فوج العالمية للموضة آنا وينتور، بتسريحة شعر لم تغيرها منذ أن كان عمرها 15 عامًا.



3- دونالد ترامب

كشفت "آيمي لاش" مصففة الشعر السابقة للرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أنه يعتمد التسريحة نفسها منذ الثمانينات وأن شعره حقيقي مئة المئة على عكس ما يشاع.

وأكدت "لاش"، أن خصلات الشعر الذهبية لترامب طبيعية مئة بالمئة، ويقوم بتسريحه إلى الوراء دائما بنفسه، ولا يستعين بخصلات الشعر الاصطناعية كما يعتقد كثيرون.

4- بوريس جونسون

عادة ما يلفت وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون، انتباه من يشاهده، خاصة بتسريحة شعره الغريبة المعروف بها، وقال الحلاق البريطاني سيفديت إيزيك إن "جونسون" قد ذهب حوالي 20 مرة في السنة لتصفيف شعره، وفي كل مرة يدفع مبلغ 15 جنيه إسترليني.

5- ساندرا بولوك

من الصعب أن نصدق أن النجمة الأمريكية ساندرا بولوك، اعتمدت على تسريحة شعر مميزة، لم تغيرها منذ عام 1994، وذلك بعد ظهورها في فيلم "Speed".

6- سينيد أوكونور

تميزت المغنية الإيرلندية سينيد أوكونور، بإطلالة لم تغيرها منذ ظهورها في أوائل التسعينات، حيث أنها ظهرت وهي حليقة الشعر في أحد الحفلات، على الرغم من أن المنتجين اقترحوا عليها ارتداء التنانير القصيرة، وترك شعرها يصل للأرداف، وكانت حلق شعرها للزيرو، خطوة جريئة عرّفتها منذ ذلك الحين.