وائل فاروق يعزف لـ«برامز» بقيادة الصعيدي مع السيمفوني بالأوبرا

الأربعاء 31 يناير 2018 19:02
كتب: طه توفيق

عازف البيانو المصري العالمي وائل فاروق، يشارك فى حفل أوركسترا القاهرة السيمفوني الذى يقام ضمن سلسلة حلقات «برامز» فى الثامنة مساء السبت، 3 فبراير على المسرح الكبير بقيادة المايسترو أحمد الصعيدي، ويتضمن الكونشيرتو الثانى للبيانو والأوركسترا الذى يعد أحد أشهر أعمال المؤلف الألماني يوهان  برامز إلى جانب مختارات من أهم المعزوفات الكلاسيكية منها افتتاحية للاحتفال لـ«بيتهوفن» والسيمفونية الرابعة لـ«تشايكوفسكي».

 

  يذكر أن الموسيقار الألمانى يوهان برامز، ولد عام 1833، وتعلم الموسيقى على يد والده الذى كان عازفاً للبيانو ثم درس نظريات وعلوم الموسيقى مع أعمال بيتهوفن التي تأثر بها كثيراً لدرجة أن النقاد اطلقوا على سيمفونيته الأولى العاشرة لبيتهوفن نتيجة طغيان أسلوب بيتهوفن عليها، ومن بعدها انطلق برامز ليضع بصمات واضحة فى تاريخ الموسيقى الكلاسيكية، وحصل على الدكتوراة الفخرية من جامعة برسلاو ببولندا، وتم تكريمه بمنحة وسام الاستحقاق للفنون والعلوم وتوفي عام 1897 تاركًا مجموعة من المؤلفات في مختلف القوالب الموسيقية الكلاسيكية.

 

أما وائل فاروق عازف بيانو متميز بدأ دراسته الموسيقية في السابعة من عمره بكونسرفتوار القاهرة، ثم سافر لاستكمال دراسته  بالخارج وحصل على درجة الدكتوراة من كلية شيكاغو للفنون بالولايات المتحدة الأمريكية، وشارك كسوليست مع العديد من الأوركسترات بمصر والخارج منها  أوركسترا مانهاتن، شمال التشيك الفيلهارموني، القاهرة السيمفوني وأوركسترا أكاديمية الفنون، وقام بجولات فنيه بمختلف دول العالم منها  «أنجلترا ، روسيا، أيطاليا، فرنسا، أسبانيا، المجر، المانيا واليابان»، حصل على العديد من الجوائز الدولية منها المركز الأول فى مسابقة المحترفين التي اقيمت بجامعة مانهاتن.

 

 والمايسترو أحمد الصعيدي درس التأليف الموسيقي والقيادة فى الأكاديمية العليا للموسيقى بفيينا، وكانت بدايته العالمية فى فيينا بقاعة الفينر كونسيرت هاوس عام 1982، ومنذ ذلك الحين قام بقيادة العديد من الأوركسترات فى كل من النمسا، البرازيل، بلغاريا، كندا، كرواتيا وإنجلترا، وتمتاز مؤلفاته الموسيقية بالمزج بين الشكل الغربى والمضمون الشرقي، حصل على العديد من الجوائز الدولية منها ميدالية فيللا لوبوس المئوية بالبرازيل وجائزة الدولة التشجيعية في التأليف لعام 1995 وجائزة الدولة للفنون فى عام 2000، يشغل حاليًا منصب المدير الفني والقائد الأساسي لأوركسترا القاهرة السيمفونى.