(يا رايح وين مسافر) وداعاً رشيد طه!

الخميس 13 سبتمبر 2018 10:15
كتب: نيرفانا سامي

رشيد طه هو واحد من اشهر مطربي موسيقى الراي الجزائري، أغنياته شكلة جزء كبير من ذكريات مواليد الثمانينات والتسعينات في العالم العربي حتى أن شهرتها جعلت موسيقى أغنياتها تستخدم حتى الآن في الحملات الإعلانية لمنتجات شهيرة، فمن لا يعرف شكله المميز بطول قامته وجسده المتناسق وكذلك شعره المموج الذي كان بمجرد طلته على المسرح تتعالى صرخات عشاقه المتواجدين في حفله أو الموجودين خلف شاشات التلفزيون من السعادة.


والأمس، رحل المطرب صاحب الأغنية الشهيرة (يا رايح وين مسافر) بالفعل سافر طه إلى العالم الأخر بسبب أزمة قلبية أصابته خلال نومه في شقته بأحد أحياء العاصمة الفرنسية باريس عن عمر ناهز الـ 58 عام، وجاء الخبر صادم لعشاق طه الذين كانوا ينتظرون صدور ألبومه في بداية عام 2019 المقبل بعد غياب لأعوام عن ساحة الأغنية العربية، وكان من المفترض أن يضم الألبوم أغنيات باللهجة العربية واللهجة الفرنسية.

يذكر أن رحلة رشيد طه الفنية كانت مليئة بالصعوبة كونه مهاجر جزائري يعيش في فرنسا، حيث كانت البداية عندما كون هو ومجموعة من أصدقائه فرقة موسيقية متواضعة أطلقوا عليها اسم Carte de Séjour، وكانوا يقيمون حفلات صغيرة في المطاعم والملاهي الليلة في باريس، ورغم صعوبة التحديات استطاع طه أن ينطلق بمفرده في عالم الغناء عام 1990، وتنوعت المزيكا التي يقدمها بين موسيقى الروك والراي.