4 أسباب تهدد حلم ميسي في المونديال منهم هيجوايين

الأحد 10 يونيو 2018 12:10
كتب: محمد جمال

أيام قليلة تفصلن عن انطلق مونديال كأس العالم 2018 بروسيا والذي يتوقع له أن يشهد صراعًا شرسًا بين المنتخبات على التتويج به.

ويحلم كل لاعب يشارك مع أي منتخب متواجد في البطولة برفع كأس البطولة والتتويج باللقب خلال المونديال والتواجد على منصة التتويج في روسيا.

ويأتي من ضمن اللاعبين الحالمين بالأمر الأرجنتيني ليونيل ميسي مهاجم برشلونة وراقصي التانجو.

وتمثل هذه الفرصة بمثابة الأخيرة بشكل كبير بالنسبة لميسي صاحب الـ30 عامًا من أجل التتويج باللقب الذي فشل في حصده مع منتخب بلاده طيلة السنوات الماضية.

ويحاول ميسي للتتويج باللقب للقضاء على نغمة فشله مع منتخب الأرجنتيني وعدم الوصول للإنجاز الذي حققه النجم الأرجنتيني مارادونا من قبله ولكن ميسي يقف في طريق تحقيق حلمه عدة عقبات منها:

 

* الأخطاء الدفاعية القاتلة

في الوقت الذي يبذل فيه ميسي قصارى جهوده مع لاعبي منتخب بلاده من أجل تسجيل الأهداف يقع مدافعي الفريق في أخطاء ساذجة تضيع أحلام اللاعبين وتهدد تتويجهم باللقب هذه النسخة.

فمن ينسى الخسارة الكارثية التي تلقاها المنتخب الأرجنتيني أمام نظيره الإسباني بستة أهداف لهدف في مارس الماضي في ظل غياب ليونيل ميسي للإصابة.

ولا يضم منتخب الأرجنتين، أسماء كبيرة في الخط الخلفي، ويتجسد ذلك في نتائج آخر 3 مباريات، حيث استقبل راقصو التانجو 6 أهداف، بواقع هدفين في كل مباراة.

 

* التخلص من المشاكل الدفاعية

يعاني المنتخب الأرجنتيني من مشاكل دفاعية، جعلته يخسر بفضيحة من نظيره الإسباني بستة أهداف لهدف في مارس/آذار الماضي في ظل غياب ليونيل ميسي للإصابة.

ولا يضم منتخب الأرجنتين، أسماء كبيرة في الخط الخلفي، ويتجسد ذلك في نتائج آخر 3 مباريات، حيث استقبل راقصو التانجو 6 أهداف، بواقع هدفين في كل مباراة.

 

* طريقة المدرب

يعتمد سامباولي المدير الفني للمنتخب الأرجنتيني على أسلوب اللعب بالضغط العالي والروح الكبيرة من اللاعبين طيلة الـ90 دقيقة.

ويحتاج هذا الأسلوب مخزون بدني كبير للغاية من أجل نجاح خطة المدير الفني الأمر الذي يهدد الفريق خاصة في منتصف الملعب لكبر سن لاعبي الأرجنتين في هذا المركز أمثال لوكاس بيليا وخافيير ماسكيرانو وإيفر بانيجا.

 

* وجود هيجوايين

قد يستغرب البعض من هذا الأمر كيف يكون هيجوايين أحد أفضل المهاجمين في العالم ولاعب اليوفنتوس من الأمور التي تهدد حلم ميسي في التتويج بكأس العالم؟!

نعم عزيزي القارئ هيجوايين قد يكون أخطر الأمور التي تهدد ضياع حلم ميسي فمن يتابع المنتخب الأرجنتيني جيدًا يعلن أن هيجوايين كان سببًا رئيسيًا في ضياع لقب كأس العالم الأخير أمام ألمانيا بإهداره العديد والعديد من الكرات السهلة بطريقة ساذجة.

ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد بل تكرر أيضًا من اللاعب نفسه في آخر نسختين من بطولة كوبا أميركا حيث تأهل منتخبي الأرجنتين وتشيلي للدور النهائي وخسر راقصو التانجو البطولتين بركلات الجزاء بعد التعادل في الوقت الأصلي والإضافي واللذان شهدا إضاعة هيجوايين للعديد من الفرص السهلة.