4 حاجات تخليك تستني كل حلقة من مسلسل الرحلة .. "على نار"

الجمعة 25 مايو 2018 17:05
كتب: محمد عباس
تفاصيل كثيرة، شخصيات مركبة، حبكة درامية " ملعوبة"، تلك الأشياء و أكثر جعلت من مسلسل "الرحلة" أحد أهم أعمال دراما رمضان الحالي، وهذا ما يمكنك ملاحظته بمتابعة "السوشيال ميديا"، أو سؤالك لأي متابع لأحداث المسلسل، ستجد حالة من الإنبهار والتركيز مع الأحداث، نجاح جعلنا حاولنا تلخيصه في أربع نقاط..

باسل خياط 

في ناس بتمثل، وناس بتمثل كويس، ونجوم عندهم كاريزما، ونجوم عندهم كاريزما و بيمثلوا كويس جدا، وفي باسل خياط في مكان بعيد تماما عن كل دول، شخصية دكتور أسامة في المسلسل كانت محتاجة "غول تمثيل"، وده موجود عند باسل اللي كلنا افتكرنا في رمضان الماضي إنه ظهر بأقوى شكل له في مشواره الفني مع أسر ياسين لما حققوا نجاح كبير بمسلسل 30 يوم، لكن الحقيقة باسل خياط في شخصية أسامة بيقدم مستوى تاني أهم و أقوى من 30 يوم، الدكتور صاحب التفاصيل الغريبة و المعقدة، وعلاقته المريبة بزوجته و بمن حوله، " بص انت تتفرج احسن علشان اللي بيعمله باسل مايتحكيش".


النجوم في شكل تاني و جديد



مشكلة الدراما المصرية ان معظم النجوم و الممثلين بيظهروا في أشكال نمطية، لكن في الرحلة بيظهر كل نجم بشكل جديد عليه، ووده بيخليك تنسى أشكالهم النمطية، وتعيش جوه الحدوتة، ريهام عبد الغفور زوجة مقهورة وأم دائما تحت ضغط الإدمان، وليد فواز " غول تمثيل تاني ده كمان"، مافتكرش إنه ظهر بدور المظلوم أو الضعيف قبل كده،حنان مطاوع و تركيبة دورها الصعبة، المخرج قدر يخرج من كل واحد أحسن ما فيه و أجدد حاجة عنده برضه



المخرج


زوايا تصوير و إضاءة جديدة على الدراما المصرية، حتى طريقة السرد للأحداث مختلفة، تحس دايما إن في حاجة هتحصل جديد، والرتم سريع وده بيخليك مش بتزهق، حسام علي بعد تجارب كمساعد مخرج في استيفا و قط وفار كسر الدنيا في رمضان اللي فات ب 30 يوم و في رمضان ده بيثبت حسام ان الدراما المصرية كسبت مخرج فاهم و بيعمل حاجة جديدة وسط كثير من "النحتجية".



الحبكة الدرامية


مثلث برمودا اللي بين نور شيشكلي وأحمد وائل و عمرو الدالي قدم لينا حدوتة بجد، بدون اخطاء واضحة في المشاهد "وده بيحصل كتير اوي بقى الفترة دي"،شخصيات مكتوبة حلوة، وكل شخصية فيهم ليها شكل خاص وتفاصيل مهمة،تخليك كل حلقة تستنى اللي هصحل و انت مترقب جدا و مش زهقان.