4 مطبات في طريق اتحاد الكرة لاختيار خليفة كوبر

السبت 7 يوليو 2018 18:24
كتب: محمد جمال

بات ملف المدير الفني الجديد للمنتخب الوطني الأول صداعًا مزمنًا في رأس مجلس إدارة الاتحاد المصري لكرة القدم "الجبلاية" خلال الساعات الأخيرة.

جاء ذلك بعدما لم يستقر الاتحاد حتى الآن على اسم المدير الفني المقبل للمنتخب عقب توجيه الشكر للأرجنتيني هيكتور كوبر بعد انتهاء عقده والخروج من كأس العالم 2018 بروسيا.

وهناك العديد من الأزمات، التي تواجه مجلس الجبلاية، في التعاقد مع مدرب جديد، يقود الفراعنة للمرحلة الجديدة ومن أبرزها.

 

·       الضغوط الجماهيرية

يعلم مسئولو اتحاد الكرة مدى اهتمام الجماهير المصرية وترقبها لإعلان اسم المدير الفني المقبل للمنتخب خاصة وأنها كانت كثيرة الشكوى من الأرجنتيني هيكتور كوبر وطريقة لعبه في المنتخب وطالبت مرارًا وتكرارًا رحيله قبل المونديال.

ويضع الاتحاد المصري في حساباته أن يكون المدير الفني المقبل للمنتخب من أصحاب الخبرة الكبيرة وطريقة اللعب الجماعية إرضاءً للجماهير.

 

·       شروط المدربين الأجانب

يحاو مسئولو اتحاد الكرة أن يكون الجهاز الفني المقبل للمنتخب معظمه مدربين مصريين باستثناء المدير الفني والمدرب المعاون له.

ودخل مسئولو الاتحاد في كثير من المفاوضات مع مدربين أجانب إلا أن معظمهم اشترط اصطحاب جهازه المعاون بالكامل وهو ما رفضه اتحاد الكرة.

 

·       ارتباطات المنتخب

يمر مجلس الجبلاية بأزمة كبيرة تتمثل في ضيق الوقت فيما يخص الإعلان عن الجهاز الفني الجديد للمنتخب بالكامل.

وتتمثل الأزمة، في أن المنتخب المصري يرتبط بالتصفيات المؤهلة إلى بطولة أمم أفريقيا 2019 خلال الفترة المقبلة.

ولزامًا على مجلس الجبلاية، أن يعلن عن المدير الفني للمنتخب قبل نهاية يوليو الجاري، حتى يستطيع وضع خطة للمنتخب والتعرف على اللاعبين.

 

·       المقابل المادي

من أهم الصعوبات التي تواجه اتحاد الكرة في التعاقد مع مدير فني جديد هو المقابل المادي الذي رصده مجلس إدارة الجبلاية.

ورصد اتحاد الكرة مبلغًا 150 ألف دولار شهريًا فقط للجهاز القني الجديد للمنتخب بالكامل.

وينوي هاني أبو ريدة عقد جلسة مع مسئولي الشركة الراعية للاتحاد، من أجل الحديث عن المدير الفني الجديد للمنتخب المصري.

ويرغب أبو ريدة في تحمل الشركة الراعية لجزء من راتب المدرب الجديد خاصة في ظل طلب المدربين المرشحين، مبالغ باهظة للموافقة على تدريب الفراعنة.