5 نقاط تحسم قمة ريال مدريد و باريس سان جيرمان بدوري الأبطال

الأربعاء 14 فبراير 2018 16:10
كتب: محمد عباس

 ينتظر كل عشاق كرة القدم في جميع أنحاء العالم الليلة قمة دور الستة عشر من دوري أبطال أوروبا، عندما يلتقي فريقا ريال مدريد الإسباني و باريس سان جيرمان الفرنسي على أرضية ملعب السانتياجو بيرنابيو في تمام العاشرة إلا ربع بتوقيت القاهرة.

 

"اتفرج" يستعرض معكم أهم خمس نقاط، توضح ما ننتظره لحسم تلك المباراة المصيرية.

 

1- معركة زيدان- إيمري من خارج الخطوط:

مايقدمه التركي أوناي إيمري في قيادة الفريق الفرنسي يثير الكثير من الشكوك حول قيادته لفريق بحجم باريس سان جيرمان في مباراة بهذا الحجم، إيمري ظهر عاجزا في العديد من المرات عندما يتعلق الأمر بالمباريات الكبرى، وزيدان يقدم موسم محبط لكل عشاق الميرنجي، وهو ما يجعله تحت الضغط، الثنائي يلعبان بأسلوب متشابه من ناحية تجميع اللعب في خط الوسط، والاعتماد على سرعة انطلاق ثلاثي الخط الأمامي، وتحرر ظهيري الجنب، تفوق أحد منهما على الأخر سيحسم الكثير من الأمور في قمة الليلة.

 

2- رونالدو- نيمار .. الأفضل و الأغلى:

 

عندما يتعلق الأمر بأفضل لاعب في العالم ومواجهته لأغلى لاعب في تاريخ اللعبة، فهذا اللقاء يجعلنا ننتظر رؤية من منهما قادر على الظهور في أعلى مستوياته و قيادة فريقه للعبور إلى الدور التالي.

 

3- ظهيري الجنب:

 

أوضحنا في أول نقطة أن طريقة لعب الفريقين تعتمد على تحرر ظهيري الجنب، ومساندتهما الدائمة لثلاثي الهجوم، وهو ما يعرض كل منهما لضرب المساحات التي تظهر خلفه، مارسيلو و كورزوا على الأخص، يتركان الكثير من المساحات، وهو ما يجعلنا نترقب كيفية اسخدامهما، وتغطية كل فريق لأخطائهما.

 

4-كارفخال يغيب، وناتشو في التعويض:

أحد أفضل ظهراء الجنب في العالم يغيب عن المباراة، وينوي زيدان تعويضه بالمدافع الإسباني ناتشو، وفي مواجهة من ؟! .. في مواجهة نيمار المرعب، مواجهة خاصة و تحدي كبير لناتشو ، سيحدد الكثير في نتيجة المباراة.

 

5- نجمي الظل، بيل و مبابي:

الجميع ينتظر مواجهة رونالدو أمام نيمار، ولكن في هذه المباريات، يظهر دوما النجم الأخر، نجم الظل لنجم الفريق الأهم، لعلنا نتذكر ريمونتادا برشلونة أمام باريس العام الماضي، وكيف انتظر الجميع تألق ميسي، فظهر نيمار في دور البطولة، الليلة ريال مدريد يمتلك جاريث بيل، وباريس سان جيرمان يمتلك الفرنسي الشاب مبابي، وكلاهما قادر على صناعة الفارق في ظل تركيز المراقبة على نجمي الفريقان الأهم، الأفضل و الأغلى.